أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / ابتدائية تيزنيت تصدر حكمها في حق “طبيب الفقراء” وهذا ما قضت به

ابتدائية تيزنيت تصدر حكمها في حق “طبيب الفقراء” وهذا ما قضت به

أدانت المحكمة الابتدائية بتزنيت، صبيحة اليوم الاثنين 06 غشت الجاري، الدكتور المهدي الشافعي، المختص في جراحة الأطفال بالمركز الاستشفائي الحسن الأول،  بأداء تعويض قدره 20 ألف درهم لفائدة مدير المستشفى الإقليمي الحسن الأول، وغرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم بعد أن وجهت له تهمة السب والقذف.

وكان مدير المستشفى الإقليمي بتزنيت قد قرر مقاضاة الطبيب الشافعي، الملقب بـ”طبيب الفقراء”، بسبب تدوينة قام بنشرها على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، اعتبرها إساءة في حقه.

وعرفت محاكمته تجمهر العشرات من المواطنين أمام باب المحكمة الابتدائية بتزنيت، حيث قرروا تقديم الدعم والمساندة للطبيب الشافعي.

وقبل أيام تقدم “طبيب الفقراء”  بطلب استقالته جراء ما أسماه المضايقات والتعسفات الإدارية التي يتعرض لها من طرف مسؤولي إدارة المستشفى الذي يشتغل فيه.

شاهد أيضاً

دخول السجين “ر.ط” في إضراب عن الطعام إثر حرمانه من التطبيب “ادعاءات لا أساس لها من الصحة”

 أكدت إدارة مركز الإصلاح والتهذيب عين علي مومن-سطات أن دخول السجين (ر.ط) في إضراب عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *