أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / عربية / استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية إثر مقتل 5 أشخاص بحفل “سولكينغ”

استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية إثر مقتل 5 أشخاص بحفل “سولكينغ”

استقالت وزيرة الثقافة الجزائرية مريم مرداسي،  أمس السبت من منصبها على خلفية مقتل 5 أشخاص خلال أحداث تدافع بحفل فني أقامه الرابور “سكولينغ” فضلا عن إصابة العشرات بجروح.

وأكدت رئاسة الجمهورية في بيان لها أن الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح، قد تلقى استقالة وزيرة الثقافة ووافق عليها

وعلى خلفية الحادث ذاته، كان الوزير الأول، نور الدين بري، قد أقال سامي بن شيخ، مدير الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، فيما أمرت النيابة العامة بفتح تحقيق مبدئي في ملابسات الحادث.

وقبيل استقالتها، هاجمت وزيرة الثقافة الجزائرية مرداسي كل من طالب بإقالتها، على خلفية حادثة التدافع في حفل مغني الراب عبد الرؤوف دراجي، المعروف باسم” سولكينغ”، التي أدت إلى وفاة 5 أشخاص وجرح العشرات.

وكان الآلاف من الشباب الجزائريين قد تجمعو لحضور الحفل الفني الذي أقامه سولكينغ في ملعب 20 غشت ببولزداد، قبل أن يلقى 5 منهم حتفهم في حادث تدافع، طالب على إثره مواطنون باستقالة الوزيرة الوصية على القطاع وتحميلها المسؤولية على الحادث.

شاهد أيضاً

قيس سعيّد يكلف مستشاره للأمن القومي رضا غرسلاوي بتسيير وزارة الداخلية

كلف الرئيس التونسي قيس سعيّد مساء الخميس مستشارا أمنيا بتسيير شؤون وزارة الداخلية، في أول تعيين يقوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *