أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / دولية / هكذا تم اعتقال مؤسس ويكيليكس من داخل السفارة التي كان يحتمي بها

هكذا تم اعتقال مؤسس ويكيليكس من داخل السفارة التي كان يحتمي بها

ألقت الشرطة البريطانية اليوم القبض على مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانغ.

وذكرت الشرطة أنها ألقت القبض على أسانغ “بعدما استدعاها السفير إلى السفارة بعدما سحبت حكومة الإكوادور حق اللجوء” الذي منحته لأسانغ.

وشكر وزير الخارجية البريطانية جيرمي هانت سفارة الإكوادور والرئيس الإكوادوري لينين مورينو للتعاون مع السلطات البريطانية وتسليم مؤسس ويكيليكس جوليان أسانغ لتقديمه للعدالة.

أما منظمة ويكيليكس فقالت إن سفير الإكوادور هو الذي سمح للشرطة البريطانية بدخول السفارة واعتقال أسانغ، حيث لم يغادر السفارة بنفسه. واعتبرت ويكيلكس أن دولة الإكوادور أنهت بطريقة غير قانونية اللجوء السياسي لمؤسسها أسانغ في انتهاك للقانون الدولي.

ويقيم أسانغ بسفارة الإكوادور في لندن منذ عام 2012 حتى لا يعتقل ويسلم إلى السويد التي تطالب به في قضايا اغتصاب. لكن العلاقة بينه وبينومضيفه رئيس الإكوادور تدهورت خلال العام الماضي.

وتوقع موقع ويكيليكس ما حدث اليم، إذ نشر بيانا الأسبوع الماضي قال فيه إن مؤسسه أسانغ معرض للطرد من السفارة، أما أسانغ فإن ما يخشاه أكثر هو أن يتم تسليمه للولايات المتحدة الأميركية، حيث يمكن أن يواجه اتهامات على صلة بنشر وثائق حكومية سرية وتسريبات مختلفة بشأن الحربين على أفغانستان والعراق وغيرها من ملفات الخارجية الأمريكية.

شاهد أيضاً

موقف فرنسا المريب في ليبيا: اعتراف رسمي بالحكومة الشرعية و دعم قوي للجنرال حفتر في الكواليس

  على الصعيد الرسمي المعلن تقول فرنسا إنها تدعم حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *