أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد / التازي ينسحب لفائدة بوبوح ويؤكد استعداده لإحداث تحولات عميقة بالجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة للنهوض بالقطاع

التازي ينسحب لفائدة بوبوح ويؤكد استعداده لإحداث تحولات عميقة بالجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة للنهوض بالقطاع

عقب جولة جهوية، وبعد عقد العديد من اللقاءات مع فاعلي القطاع، خلصت الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة إلى أنها أصبحت مهددة بانقسام من شأنه أن يؤدي إلى إضعافها والتأثير على مصداقيتها، في الوقت الذي يواجه فيه القطاع تحديات كبيرة، وهو ما يفرض أن يكون قوياً وموحداً.
وأمام هذا أعلن كريم التازي، الذي يتمتع بخبرة وإنجازات ومعرفة جيدة بالتحديات المستقبلية للقطاع، وإدراكًا لمسؤولياته وأهمية تضامن ووحدة الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة، قراره بسحب ترشيحه مع الاستمرار في خدمة الجمعية والتعاون مع فريقها الجديد.


وأكد التازي، في ندوة صحافية عقدها مساء أمس الاثنين 03 يونيو الجاري بالبيضاء، أن هذا الانسحاب هدفه تفادي انقسام الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة، وشدد على أنه أمر بالغ الأهمية يتجاوز الاعتبارات الانتخابية والغرور، سيما أن الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة ظلت موحدة وشاملة منذ ما يقرب من 60 عامًا، وذلك بهدف مواصلة ديناميكية بدأت مع السلطات العمومية لإشعاع صناعة النسيج والألبسة.
“لقد أبديت دائمًا استعدادًا لإحداث تحولات عميقة ودفع القطاع للأعلى، وسأواصل القيام بذلك، من خلال الجمعية المغربية لصناعات النسيج والألبسة، قوية وموحدة وشاملة للجميع، يمكننا القيام بذلك” يقول كريم التازي. قبل أن يضيف: “على كل الأعضاء أن يحافظوا على الجمعية من الانقسامات التي من شأنها أن تضر بمصير أعضائها المشترك”.


من جهته، أكد محمد بوبوح الرئيس المدير العام لمجموع “فيتا” ، والمرشح الوحيد لرئاسة الجمعية المغربية لصناعة النسيج والألبسة”، بعد انسحاب كريم التازي مانحا الأولوية لمصلحة الجمعية، أن الأخيرة اضحت تعيش شبه انشقاق، وشدد على ضرورة الاتحاد وتكاثف الجهود من أجل تقوية كيانها وتوحيد

وقد قدم بوبوح برنامجه الانتخابي الأسبوع الماضي، بمدينة طنجة، حت شعار “التغيير لجمعية موحدة”، ومما لفت الانتباه هو مكاشفته لموقع (infotanger)، بتصريح جاء فيه “يوجد شبه انشقاق داخل الجمعية AMITH، ولابد من الانكباب على رأب هذا الصدع بعد الانتخابات” من أجل تقوية كيان الجمعية وتوحيد قواها.
جدير بالذكر أنه من المنتظر أن يتوجه 379 ناخب ممثلين لمقاولات القطاع من أجل انتخاب الرئيس ونائبه خلال الاقتراع الذي سيجري يوم 18 يونيو الجاري بمقر المدرسة العليا للنسيج والألبسة بالدار البيضاء, وذلك خلال الجمع العام الانتخابي.
وتضم الجمعية المغربية لصناعة النسيج والملابس تحت لوائها 1600 مقاولة, كما أن القطاع يوفر 400 ألف منصب شغل ما بين القطاع المهيكل غير المهيكل.

شاهد أيضاً

توقيع عدة اتفاقيات بالرباط في مجالي محاربة تشغيل الأطفال وحماية حقوق المرأة

وقعت وزارة الشغل والإدماج المهني، أمس الأربعاء، عددا من اتفاقيات الشراكة، برسم سنة 2021، مع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *