أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / التحاق “2585” مدعو ومدعوة للتجنيد بمقر القيادة العليا للجيش بأكادير

التحاق “2585” مدعو ومدعوة للتجنيد بمقر القيادة العليا للجيش بأكادير

التحق بمقر القيادة العليا للمنطقة الجنوبية للقوات المسلحة الملكية بأكادير، امس الاثنين الفوج الأول من المدعوات والمدعوين للخدمة العسكرية المنتسبين لعمالتي وأقاليم أكادير إداوتنان، وإنزكان ايت ملول، وتارودانت، وتيزنيت، واشتوكة ايت باها، وكلميم، والعيون، والداخلة،  ووصل عدد المدعوين إلى 2585 فردا، ضمنهم 145 من الإناث، حيث تم استقبالهم بمقر فوج الدعم الميداني من طرف أفراد القوات المسلحة الملكية.

وأوضح الكولونيل ماجور، محمد العدناني، قائد الحامية العسكرية لأكادير، أن هذه العملية تندرج ضمن تنفيذ التعليمات الملكية السامية للملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات الملحية الملكية، مشيرا إلى أنه سيتم استقبال أفراد هذا الفوج على دفعات خلال الأسبوع الجاري.

وأضاف في تصريح صحفي أنه سيتم الاحتفاظ بالمرشحات والمرشحين المستوفين للشروط اللازمة والمعمول بها، والذين سيتم نقلهم يوميا عبر حافلات مخصصة لهذا الغرض إلى مراكز التدريب المتواجدة بمراكش، وبن كرير، والحاجب وتادلة وكرسيف، مبرزا أنه من أجل إنجاز هذه العملية التي تكتسي طابعا وطنيا، قامت اللجنة المنظمة باتخاذ جميع التدابير اللازمة، ومنها إعداد أماكن الاستقبال المجهزة بجميع المرافق الضرورية، وطاقم طبي يضم اطباء وممرضين، وطاقم إداري من أجل افتحاص الوثائق الخاصة بالمرشحين.

وأكد المسؤول العسكري أنه من أجل إنجاح هذه العملية، “فقد تمت التعبئة الشاملة لكل الاطر المعنية من اجل الوقوف والسهر على عملية الانتقاء، وتحسيس جميع المكونات لكي تمر هذه العملية في أحسن الظروف، حتى نبقى أوفياء ومخلصين لشعارنا الخالد: الله الوطن الملك”.

للإشارة فإن عملية انتقاء وإدماج فوج المجندين 2019-2020 في إطار الخدمة العسكرية، ستتم ابتداء من اليوم الاثنين 19 غشت 2019 وستنتهي يوم 31 من نفس الشهر، على أن يتم انتقاء 15 ألف مستفيد على الصعيد الوطني.

وحسب بلاغ للقيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، فإن أفواج المجندين سيقضون خدمتهم العسكرية لمدة سنة تبتدئ في الأول من شتنبر من سنة 2019.

شاهد أيضاً

فرق طبية عسكرية تدعم جهود وزارة الصحة لإنجاح عملية التلقيح ضد “كوفيد-19”

انخرطت فرق طبية من مفتشية الصحة العسكرية التابعة للقوات المسلحة الملكية في دعم الجهود التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *