أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / الحكم بالسجن سنة نافذة على الصحافية هاجر الريسوني بتهمة “الإجهاض غير القانوني”..

الحكم بالسجن سنة نافذة على الصحافية هاجر الريسوني بتهمة “الإجهاض غير القانوني”..

 

أصدرت المحكمة  الإبتدائية بالعاصمة الرباط أمس الاثنين (30 سبتمبر 2019)، حكما بالسجن لمدة عام نافذ بحق الصحفية هاجر الريسوني بتهمة « الإجهاض غير القانوني » و »ممارسة الجنس خارج إطار الزواج »، وكانت السلطات قد ألقت القبض على الريسوني وخطيبها في 31 غشت الماضي.

كما أمرت المحكمة أيضا بمعاقبة خطيبها بالسجن لمدة عام، والسجن لمدة عامين بحق طبيب النساء الذي عالجها، والسجن لمدة عام مع وقف التنفيذ بحق طبيب التخدير، والسجن لمدة ثمانية أشهر مع وقف التنفيذ بحق سكرتيرة في العيادة.

 

وجاء هذا الحكم، الذي يجوز الطعن فيه أمام محكمة أعلى، بالتزامن مع وقفة احتجاجية أمام المحكمة، للمطالبة بإطلاق سراح الريسوني، ردد المشاركون فيها شعارات تطالب بإطلاق سراح الريسوني، والكف عما أسموه “التضييق على الصحفيين”.

وخلال جلسة سابقة، نفت الريسوني أي إجهاض، مؤكدة أنها خضعت للعلاج بسبب نزيف داخلي، وهذا ما أكّده الطبيب النسائي في المحكمة. وقالت أواخر غشت إنّها « أجبرت على إجراء فحص طبي دون موافقتها ».

وكانت السلطات المغربية، قد أوقفت الريسوني، وهي صحفية بجريدة “أخبار اليوم” الخاصة، برفقة خطيبها، إضافة إلى طبيب متخصص في أمراض النساء واثنين من مساعديه.
وقالت وسائل إعلام محلية، إن عناصر من الشرطة كانت لها شكوك حول هذه العيادة التي ترددت عليها هاجر، بشأن إجراء إجهاض سري.

ويشار إلى أنه في المغرب، تنحصر الاعتقالات في حالات الإجهاض عموما بمن يمارسون ذلك، ونادرا بالمرضى، بحسب ما ذكرت هيومن رايتس ووتش نقلاً عن شفيق الشريبي، رئيس الجمعية المغربية لمكافحة الإجهاض السرّي.

شاهد أيضاً

دخول السجين “ر.ط” في إضراب عن الطعام إثر حرمانه من التطبيب “ادعاءات لا أساس لها من الصحة”

 أكدت إدارة مركز الإصلاح والتهذيب عين علي مومن-سطات أن دخول السجين (ر.ط) في إضراب عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *