أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وفن / الصويرة.. اختتام الدورة الـ21 لمهرجان كناوة على إيقاعات كناوية ساخنة (صور)

الصويرة.. اختتام الدورة الـ21 لمهرجان كناوة على إيقاعات كناوية ساخنة (صور)

على إيقاعات مزج ساحر، طبع مختلف منصات مدينة الرياح، أسدل الستار، في الساعات الأولى من صباح أمس الأحد (24 يونيو 2018)، على فقرات الدورة ال21 من مهرجان كناوة وموسيقى العالم.

وقد كان جمهور منصة ساحة مولاي الحسن على موعد مع حفل صاخب أبدع فيه المعلم حسن بوسو، الذي أدى معزوفات كناوية رائعة قبل أن ترافقه إلى المنصة المجموعة القادمة من دولة البنين “بينين إنترناشيونل ميوزيك”، في مزج ارتفع معه الإيقاع الموسيقي الذي زاوج بين الفن الكناوي ورقصات الفودو.

وبعد حفل سابق في أول أيام المهرجان، عادت فرقة “سناركي بوبي” الأمريكية، إلى منصة ساحة مولاي الحسن، التي استهلت سهراتها بأداء لمدرسة كناوة الصويرة مع المعلمين سعيد بولحيمص، وعبد المالك القديري، ومحمد بومزوغ. فيما قدمت الفرقة الأمريكية حفلا موسيقيا ألهب حماس الجمهور العاشق للفن الكناوي، قبل أن يصعد المنصة المعلم حسام غينيا، ابن لمعلم محمود غينيا، في إقامة فنية مع شبكة هتشنكس، ونغيين لي (فيتنام – فرنسا)، والموسيقار دافيد أوبايل (فرنسا)، وعمر البرقاوي (المغرب).

  

فيما أبدع المعلم مصطفى باقبو في رسم لوحة فنية أتحفت جمهور منصة الشاطئ الذي تمتع، أيضا، بالأداء المتميز المعلم عبد الكبير كبيبر ودجماوي أفريكا (الجزائر) ومجموعة “أفريكا يونايتد” التي يتشكل أعضاؤها من فنانين من المغرب، وساحل العاج، والكونغو، وجزر القمر، والتي رأت النور بالرباط سنة 2006 بمبادرة من الفنان القمري فهد فيزوال.

  

وفي حفل الختام، أيضا، تمتع الجمهور الحاضر بمنصة ساحة الساعة، بلوحات فنية مشكلة من الأغاني والرقصات التقليدية لـ “أحواش حاحة”، فيما أبعدت فرقة “غانغا تمنارت” بساحة الخيمة، وفرقة “عيساوة الصويرة” بساحة الشاطيء.

  

وشهدت الحفلات الحميمية أداء فريدا للمعلم مختار غينيا وأفريكا كناوة إكبريونس بـ «برج باب مراكش»، فيما نشط حفلات دار لوبان كلا من المعلم باعليل والمعلم محمد كويو، في الوقت الذي عاشت فيه زاوية عيساوة على نفحات كناوية أبدع في أدائها المعلم عبد النبي الفقير، ليكون الختام معوالمعلم عزيز باقبو.

 

شاهد أيضاً

وفاة السيناريست والكاتب المسرحي حسن لطفي بمراكش

  توفي السيناريست والكاتب المسرحي حسن لطفي، اليوم الثلاثاء بمراكش، عن عمر ناهز 58 سنة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *