أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / الفرق الإسبانية تهيمن على عصبة الأبطال

الفرق الإسبانية تهيمن على عصبة الأبطال

 

بينما هيمنت الفرق الإنجليزية على ثمن نهاية عصبىة الأبطال الأوربية بحضور خمسة فرق، انفردت أندية الليغا بالهيمنة بعدما تأهلت الفرق الإسبانية الثلاثة (الريال، إشبيلية، برشلونة) إلى الربع وخروج ثلاثة أندية إنجليزية هي توطنهام، مانشستر يونايتد وشيلسي، لتبقى في السباق فقط السيتي وليفربول.

وجاء تأهل كل من إشبيلية وبرشلونة على حساب فريقين إنجليزيين وهما منشستر يونايتد وشيلسي. وكان توطنهام قد سقط قبل ذلك أمام جوفنتوس الإطالي.

لعل العامل المشترك في تساقط الأندية الإنجليزية، الواحدة تلو الأخرى، هو سوء تدبيرها لمقابلات الإياب. حيث كانت نتائجها في مباريات الذهاب إيجابية عموما أو على أقل تقدير غير سلبية.

ثقة بوكيتينو بتعادله بهدفين خارج الميدان أغوته بالتراخي أمام جوفنتوس في الإياب وانهزم بهدفين لهدف. وبنفس النتيجة انهزم مورينو في منشستر بعدما كان متعادلا بصفر لمثله في إشبيلية، ودخل المباراة بتحفظ مبالغ فيه، ولم يلعب بأوراقه الهجومية إلا بعد أن تلقى هدفا من الزوار.

أما كونتي، فكان واعيا بصعوبة المهمة أمام برشلونة في الكامب ناو بعدما خرج متعادلا بهدف لمثله في لندن. لكن الهدف السريع لميسي أربك كل حساباته، ولم يستطع مجاراة برشلونة المتألق أمام جمهوره، بنجومه فابريغاس وهازارد الذين بدوا دون مستواهم المعهود. وقسى ميسي على رفاق كورطوا بتسجيله هدفين بين ساقي هذا الأخير، وصنع هدف آخر لديمبلي العائد لدوري الأبطال.

بالمقابل تميزت الأندية الإيطالية في هذا الدور، وتمكن فريقا جوفنتوس وروما من العبور إلى الربع.

وهكذا يبقى احتمال فوز فريق إسباني بعصبة الأبطال هو نسبة 37 بالمائة، ويؤكد هذا هيمنة الأندية الإسبانية على العصبة في السنين العشر الماضية.

شاهد أيضاً

ثمن نهائي كأس العرش.. شباب المحمدية يبلغ دور الربع عقب فوزه على الدفاع الحسني الجديدي بعد الاحتكام لضربات الجزاء الترجيحية

بلغ فريق شباب المحمدية دور ربع نهائي مسابقة كأس العرش بعد تفوقه على ضيفه فريقه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *