الرئيسية / أخبار / الوطنية / المغرب ينفي اطلاعه على تفاصيل “صفقة القرن”

المغرب ينفي اطلاعه على تفاصيل “صفقة القرن”

نفى وزير الخارجية المغربي ونظيره الفرنسي، يوم أمس، علمهما بتفاصيل الخطة الأمريكية لتسوية الصراع الإسرائيلي الفلسطيني المسماة إعلاميا بـ”صفقة القرن”.

جاء ذلك في الندوة الصحفية المشتركة التي عقدها بالرباط وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة ونظيره الفرنسي جان إيف لودريان، الذي يزور المغرب.

وحول سؤال بشأن موقف المغرب من خطة “صفقة القرن” المرتقب إعلانها، نفى ناصر بوريطة إطلاعه على تفاصيل هذه الخطة.

وأضاف وزير الخارجية أن المملكة ستعلن عن موقفها تجاه تلك الخطة عندما تطلع على تفاصيلها.

وسار الوزير الفرنسي لودريان نفس المنحى نافيا علمه بتفاصيل الخطة. وقال للصحفيين: “إذا كان أي شخص يعرف شيئا عن هذه الخطة فليخبرنا وله الشكر”.

والشهر الماضي، أجرى مستشار ترامب جاريد كوشنر زيارة للمغرب. وأقام الملك محمد السادس مأدبة إفطار على شرفه.

وآنذاك، قالت وكالة المغرب العربي للأنباء إن ملك البلاد أجرى محادثات مع كوشنر تناولت “تعزيز الشراكة الاستراتيجية العريقة والمتينة ومتعددة الأبعاد بين المغرب والولايات المتحدة، وكذا التحولات والتطورات التي تشهدها منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط”. والمقصود هو نفي أي علاقة بين زيارة المستشار الأمريكي للمغرب والترتيبات التي تجري بخصوص ما يسمى ب”صفقة القرن”.

و”صفقة القرن” هو اسم إعلامي لخطة سلام جديدة بين الفلسطينيين وإسرائيل ومشاركة عربية إقليمية تعمل عليها إدارة الرئيس دونالد ترامب، بإشراف مستشاره جاريد كوشنر.

ويتسرب عن هذه الخطة من الجانب العربي  أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تنازلات مجحفة لمصلحة إسرائيل، بما فيها وضع القدس واللاجئين، دون مقابل سياسي ولا حتى اعتباري. وأجمعت الفصائل الفلسطينية المختلفة على رفضهها واعتبروها تصفية للقضية الفلسطينية.

وبخصوص الجانب الاقتصادي، فيمثله المؤتمر الاقتصادي المقرر عقده في البحرين يومي 25 و26 يونيو الجاري، تحت عنوان “السلام من أجل الازدهار”.

ويرفض الفلسطينيون تلك الورشة الاقتصادية، ويرون أن الهدف منها التسويق لـ”صفقة القرن”، وجذب استثمارات إلى المنطقة لتمرير خطة سلام فلسطيني إسرائيلي ضمن الصفقة.

شاهد أيضاً

في ثاني محطة لها: القافلة المتنقلة لوزارة الجالية تحط الرحال بمدن طورينو وبولونيا وباليرمو

تواصل قافلة “الشباك الوحيد”، التي تنظمها الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلفة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *