الرئيسية / أخبار / دولية / رئيس فينزويلا يكشف من هو “عميل” الأمريكان الذي كان وراء الانقلاب الفاشل

رئيس فينزويلا يكشف من هو “عميل” الأمريكان الذي كان وراء الانقلاب الفاشل

اتهم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مانويل ريكاردو كريستوفر فيغيرا ، الرئيس السابق لجهاز المخابرات ، بتنظيم محاولة الانقلاب في 30 أبريل.

وقال مادورو في تجمع أمام أنصاره: “الشخص الذي نظم الانقلاب هو جبان ، خائن. هذا الشخص هو الجنرال مانويل ريكاردو كريستوفر فيغيرا”.

وتورط هذا الجنرال في عملية الانقلاب الفاشلة يوم 30 أبريل الماضي، وحينئذ انفضح أمره وكان سيتعرض للاعتقال الثلاثاء الماضي ولكنه نجح في الهرب إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف مادورو أن التحقيق أظهر أن الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات الوطني البوليفي (SEBIN) تم تجنيده من قبل وكالة المخابرات المركزية منذ أكثر من عام ، مؤكدًا أن العدالة ستتم “عاجلاً أم آجلاً بعد هذا الخيانة”.

وكان هذا الجنرال هو من قام باعتقال رئيس البرلمان الوطني خوان غوايدو بداية يناير الماضي ثم الافراج عنه. ويعتبر النظام  أن عملية القبض تمت بأوامر من المخابرات الأمريكية لكي تلقى الأضواء على غوايدو فتزداد شعبيته، قبل أن يقوم الأخير يوم 23 يناير الماضي بإعلان نفسه رئيسا مؤقتا ويحصل على دعم أمريكي مباشر وأوروبي لاحقا.

قبل الفرار ، كانت عقوبات صدرت ضد الجنرال فيغيرا من قبل الولايات المتحدة ، باعتباره ارتكب جرائم تعذيب المعتقلين وهو على رأس جهاز ال SEBIN. لكن نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس وهو يؤكد انشقاق الجنرال فيغيرا في 7 ماي، أعلن علاوة على ذلك ، رفع العقوبات الأمريكية ضده. وهذا ما يدعم ادعاءات الرئيس مادورو.

وفي عملية ترتيب للأوراق بعد فشل الانقلاب، أكد نيكولاس مادورو مجددًا ثقته بوزير الدفاع بادرينو لوبيز ورئيس المحكمة العليا ميكيل مورينو وقائد الحرس الرئاسي إيفان هيرنانديز دالا.

كما تم استبدال فيغيرا على رأس SEBIN من قبل الجنرال غوستافو غونزاليس لوبيز، وزير الداخلية والعدل السابق ، وكان حتى ذلك الحين مستشارا لأمن واستخبارات الرئيس مادورو.

 

شاهد أيضاً

إيران ترد بالمثل وتحتجز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز

نشر الحرس الثوري الإيراني فيديو يوثق لحظة احتجاز ناقلة النفط البريطانية ” ستينا إمبيرو” في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *