أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / محام مصري يتقدم ببلاغ ضد رياض محرز، فهل هي عودة لاستعداء الجماهير بعد تصالحها؟

محام مصري يتقدم ببلاغ ضد رياض محرز، فهل هي عودة لاستعداء الجماهير بعد تصالحها؟

خلال حفل توزيع الميداليات عقب فوز الجزائر في نهائي أمم أفريقيا أول أمس الجمعة، توقف عميد المنتخب الجزائري رياض محرز عند السلام على الرئيس الجزائري المؤقت بن صالح ولم يكمل السلام على بقية الحاضرين ومن بينهم رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي.

وبدا واضحا أن محرز كان مستعجلا لتسلم كأس أمم أفريقيا من يد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم أحمد أحمد قبل نقلها إلى زملائه من أجل الاحتفال بلقب انتظره الجزائريون تسعة وعشرين عاما.

لكن هناك في مصر من لم ير الأمر على هذا النحو. حيث نقلت تقارير إعلامية محلية أن رياض محرز “تجاهل” رئيس الوزراء المصري.

وتقدم المحامي سمير صبري ببلاغ إلى النائب العام في مصر وطالب بإدراج نجم المنتخب الجزائري ونادي مانشستر سيتي رياض محرز ضمن قوائم الممنوعين من دخول مصر بسبب “ازدراء” رئيس الوزراء المصري.
واختار المحامي الشهير ببلاغاته السابقة ضد فنانين وشخصيات معروفة، أن يستثمر كعادته في لقطة أثارت اللغط عبر مواقع التواصل.

وكانت كأس إفريقيا للأمم فرصة تصالح فيه الجمهور المصري مع الجزائري بعد سنوات من الاحتقان الذي شهدته أجواء المباراة الفاصلة للتأهل لكأس العالم بملعب أم درمان المحايد.

أنذاك استغل بعض السياسيين تلك الأجواء وخلقوا حالة من الاستقطاب غير مسبوقة وروجوا لخطابات عدائية.

والآن بعد أن تحسن الوضع وشجع المصريون الجزائريين، وصفت النفوس، هل يعود المصطادون في الماء العكر لنشر العداء من جديد؟ ولماذا لم يحضر الرئيس السيسي في الاختمام كما جرت العادة أن يترأس رئيس الدولة المضيفة هذه الفعاليات؟

 

 

شاهد أيضاً

اللاعب “حمد الله” يكذب الأخبار التي نشرها حساب تويتر الرسمي لفريق النصر

نفى المغربي عبد الرزاق حمد الله مهاجم فريق النصر حامل لقب الدوري السعودي للمحترفين ما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *