الرئيسية / أخبار / الوطنية / بنعتيق يجمع مغاربة العالم في لقاء تواصلي بالرباط للاحتفال بالذكرى ال20 لعيد العرش

بنعتيق يجمع مغاربة العالم في لقاء تواصلي بالرباط للاحتفال بالذكرى ال20 لعيد العرش

أكد عبد الكريم بنعتيق، الوزير المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، أن المملكة المغربية تعتمد سياسة وطنية في مجال الهجرة واللجوء، وأن مغاربة العالم يحظون برعاية ملكية تهتم بالمهاجرين وترسخ لمبادئ العيش المشترك، تماشيا مع مقومات التاريخ المشترك.

وفي كلمته بمناسبة اللقاء التواصلي مع مغاربة العالم احتفالا بالذكرى 20 لتربع الملك محمد السادس على العرش، أشار بنعتيق، صباح اليوم الإثنين 29 يوليوز الجاري بالعاصمة الرباط، إلى أن هذا اللقاء يشكل مناسبة للوقوف عند أهم الإنجازات والمشاريع الكبرى التي شهدتها المملكة، كالقطار فائق السرعة “البراق” وانعكاسه على التنمية الاقتصادية، وكذا مشروع طنجة المتوسط، الذي صنف في المرتبة 45 ضمن الموانئ الكبرى في العالم، ناهيك عن البنيات التحتية كالطرق السيارة وغيرها من المشاريع التي جعلت من المغرب مركزا اقتصاديا عالميا، قادرا على تعزيز تنافسيته وجذب استثمارات ضخمة، وكذا مجالات الزراعة والفلاحة لتحقيق التوازن والحفاظ على الأمن الغذائي.


وأردف الوزير أن هذا اللقاء التواصلي، الذي هو تقليد سنوي دأبت الوزارة على تخليده بكل فخر واعتزاز، يشكل في الوقت نفسه فرصة مواتية ليؤكد مدى تشبث مغاربة العالم بأهداب العرش العلوي المجيد، وارتباطهم بوطنهم الأصلي. وكشف أن وزارته بادرت إلى تنفيذ مجموعة من البرامج المتنوعة والمتكاملة التي تهدف إلى تقوية وتعزيز روابط مغاربة العالم بوطنهم الأم.


وأفاد بنعتيق أن الملك محمد السادس أطلق، على مدى عقدين من الزمن، جملة من المشاريع البناءة، سواء داخل أرض الوطن أو خارجه، والتي شكلت رافعة مهمة في كل إقلاع تنموي حقيقي للبلاد. واعتبر أن مغاربة العالم رأس مال كبير ومهم، وأشار إلى أنهم أصبحوا في مراكز القرار، وأنهم وصلوا في السنوات الأخيرة إلى مكانة مهمة في بلدان الاستقبال، مما شكل مكسبا كبيرا لهم ولوطنهم الأم.
وفي الختام شدد الوزير على ضرورة التشبث بالمرتكز الديني، بحكم أن المغرب يعتمد الاعتدال والوسطية، ومناهضة كل أشكال التطرف، ودعا مغاربة العالم نساء ورجالا إلى تتبع خطوات آبائهم في هذا المجال.
جدير بالذكر ان هذا اللقاء التواصلي الاحتفائي بالذكرى 20 لعيد العرش المجيد، الذي نظمته الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، حضره كلا من الأستاذ أحمد العبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، والأستاذ محمد بنحمو، رئيس المركز المغربي للدراسات الإستراتيجية، إلى جانب 120 من المشاركات والمشاركين من مغاربة العالم ينتمون لأزيد من 65 بلدا من بلدان الإقامة.

شاهد أيضاً

الخطاب الملكي.. دعوة للأحزاب السياسية للترفع عن الصراعات الفارغة والتحلي بالتنافس الإيجابي (باحثة)

اعتبرت الباحثة في العلوم السياسية شريفة لموير أن الخطاب الملكي الذي ألقاه صاحب الجلالة الملك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *