أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / عربية / الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يتنحى بعد عشرين عاما من الحكم

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يتنحى بعد عشرين عاما من الحكم

تحت ضغط المظاهرات الشعبية في الجزائر، اضطر القائمون على الأمر لإعلان تنحي الرئيس بوتفليقة عن رئاسة الجمهورية.

وأبلغ الرئيس عبد العزيز بوتفليقة رسميا رئيس المجلس الدستوري قرار إنهاء عهدته بصفته رئيسا للجمهورية، وذلك اعتبارا من تاريخ 2 أبريل 2019، بحسبما أفاد به بيان للرئاسة الجزائرية.

وقد نشرت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية نص رسالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى المجلس الدستوري التي أعلن فيها تنحيه عن السلطة بعد مسيرة 20 عاما في الحكم.

وهذا نص الرسالة

.++

لقد أقدمت على هذا القرار، حرصا مني على تفادي ودرء المهاترات اللفظية التي تشوب، ويا للأسف، الوضع الراهن، واجتناب أن تتحول إلى انزلاقات وخيمة المغبة على ضمان حماية الأشخاص والممتلكات، الذي يظل من الاختصاصات الجوهرية للدولة.

إن قراري هذا يأتي تعبيرا عن إيماني بجزائر عزيزة كريمة تتبوأ منزلتها وتضطلع بكل مسؤولياتها في حظيرة الأمم.

لقد اتخذت، في هذا المنظور، الإجراءات المواتية، عملا بصلاحياتي الدستورية، وفق ما تقتضيه ديمومة الدولة وسلامة سير مؤسساتها أثناء الفترة الانتقالية التي ستفضي إلى انتخاب الرئيس الجديد للجمهورية.

يشهد الله جل جلاله على ما صدر مني من مبادرات وأعمال وجهود وتضحيات بذلتها لكي أكون في مستوى الثقة التي حباني بها أبناء وطني وبناته، إذ سعيت ما وسعني السعي من أجل تعزيز دعائم الوحدة الوطنية واستقلال وطننا المفدى وتنميته، وتحقيق المصالحة فيما بيننا ومع هويتنا وتاريخنا.

أتمنى الخير، كل الخير، للشعب الجزائري الأبي”.

شاهد أيضاً

الجزائر.. استمرار نفس النظام ترتب عنه تقهقر الحقوق والحريات الديمقراطية

 أكد حزب العمال، أحد أبرز أحزاب المعارضة الجزائرية، أن استمرار نفس النظام بالجزائر ترتب عنه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *