أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد / تتويج بورتنيت بالجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية امتياز 2018

تتويج بورتنيت بالجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية امتياز 2018

توج الشباك الوطني الوحيد لتبسيط مساطر التجارة الخارجية بورتنيت بالجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية “إمتياز 2018”
في دورتها الثانية عشرة في صنف “المحتوى الإلكتروني”، وقد فاز بالجائزة الكبرى للتميز بتقديمه لمشروع البوابة المجتمعية
للمعلومات اللوجستية والإدارية والتجارية ” ترايد سانس”.
ونظم حفل على شرف المشاركين في هذه الدورة ترأسه رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، وحضره عدد من الوزراء سلمت خلاله الجوائز لستة إدارات ومؤسسات عمومية تميزت من خلال تطويرها لخدمات إلكترونية لفائدة المواطنين والمقاولات .
الجدير بالذكر، فإن “بورتنيت” يحرز على هذه الجائزة للمرة الثالثة بعد أن كان قد فاز بها في 2012 باسم الوكالة الوطنية
للموانئ في صنف “الخدمات الموجهة للمقاولات”، وأيضا في 2015 في صنف ” الخدمات الإلكترونية”.


ويعتبر هذا التتويج الذي حظي به الشباك الوحيد اعترافا بالجهود الحديثة التي ما فتئ ينخرط فيها باستمرار كل المتدخلين في مشاريع تبسيط مساطر التجارة الخارجية من القطاعين الخاص والعام، على حد السواء، من أجل التطوير المستمر لخدمات مبتكرة وفعالة تهدف إلى دمج ورقمنة سلاسل العرض والطلب العالمية.
وتشكل بوابة “ترايد سانس”، التي تم تطويرها من طرف شركة “بورتنيت”، منصة إلكترونية توفر للمستعمل بطريقة مبتكرة، من خلال نفس الموقع المعلومات المتعلقة بالمساطر والإجراءات الخاصة بعمليات التصدير والاستيراد على حد سواء. وهي تشكل أداة قيمة للحصول على المعلومة والمساعدة على صنع القرار.
للتذكير، فقد تم إطلاق الجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية “إمتياز” من طرف وزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة في سنة 2005. وتهدف هذه الجائزة إلى تشجيع المجهودات والمبادرات الناجحة في مجال الإدارة الإلكترونية، وحث القطاعات العمومية على الاستمرار في تطوير خدمات مبتكرة وفعالة وإرساء مبادئ المنافسة البناءة في القطاع.
وتتم عملية تقييم المشاريع المتنافسة بالاعتماد على معايير محددة مسبقا من طرف لجنة خبراء مختصة ممثلة من القطاعين الخاص والعام.

هذا ويوفر الشباك الوطني الوحيد لتبسيط مساطر التجارة الخارجية ” بورتنيت ” خدماته اللامادية لأكثر من 34 782شركة و40419 مستعمل على صعيد المملكة، وقد تم إطلاق منصة “بورتنيت” من طرف الوكالة الوطنية للموانئ في مارس 2011 في ميناء الدار البيضاء قبل أن يتم تعميم العمل بها تدريجيا على كل الموانئ والمساطر الإدارية والغير الإدارية وتصبح مساهما فعالا في تسريع ودمج الخدمات المتعلقة بسلاسل التجارة الخارجية واللوجستية.

عن المستقبل

شاهد أيضاً

طنجة: هذا ما أسفر عنه لقاء مهنيي “البيجيدي والاستقلال والاتحاد الاشتراكي” حول قانون التجارة والمقاولة المغربي

  طنجة: كادم بوطيب   انعقد مساء يوم أمس الاثنين 14 يناير الجاري بمقر حزب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *