الرئيسية / سفر وسياحة / تركيا تفتتح أكبر مطار في العالم بسعة سنوية في المرحلة الأولى تبلغ 90 مليون مسافر

تركيا تفتتح أكبر مطار في العالم بسعة سنوية في المرحلة الأولى تبلغ 90 مليون مسافر

افتتح الرئيس رجب طيب أردوغان، يوم أمس الاثنين 29 أكتوبر الجاري، مطار إسطنبول الجديد، الذي من المقرر، حسب مسؤولين أتراك، أن يصبح “الأكبر في العالم” وأكبر مبنى تحت سقف واحد، بسعة سنوية في المرحلة الأولى 90 مليون مسافر، وفي المرحلة الثانية 150 مليونا، وذلك بحضور رؤساء وزعماء، إلى جانب  مسؤولين من عدة دول.

وكشف وزير المواصلات والبنية التحتية التركي جاهد طوران، أن مساحة مطار إسطنبول الجديد تبلغ نحو 5 ملايين متر مربع، وله 7 مداخل رئيسية، و229 نقطة مراقبة جوازات للقادمين والمغادرين، فضلا عن 77 بوابة طيران. فيما تبلغ مساحة المطاعم والمقاهي 33 ألف متر مربع، وسيعمل به 225 ألف شخص وسيوفر أكثر من مليون فرصة عمل.

ونال المطار الثالث بإسطنبول قبل تدشينه، استثمارات ضخمة، من بينها إنشاء أكبر فندق في أوروبا بسعة 451 غرفة تعهدته شركة “يوتيل”، كما نال جوائز عدة عالمية، كجائزة “المركز الأوروبي للهندسة المعمارية والتصميم” عام 2015 على أنظمة المشروع بما فيها الكهربائية، إضافة إلى برج المراقبة وتصميم مبنى المطار، وحصل المطار على جائزة تصميم في فئة “المشاريع المستقبلية، والبنى التحتية”، لمبنى المسافرين في المطار عام 2016.

ونفذت طائرة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في 20 من شهر يوليوز  الماضي، أول هبوط بمطار إسطنبول الثالث، قادمة من غازي عنتاب، حيث نزلت في المدرج الأول البالغ طوله 3 آلاف و750 مترًا وعرضه 60 مترًا.

وأعلنت الإدارة التشغيلية لمطار إسطنبول الثالث، وبالتعاون مع بلدية إسطنبول الكبرى، عن تجهيزها 19 نقطة انطلاق من وإلى المطار الجديد عبر 150 حافلة و18 خطاً، تسهيلا لحركة المسافرين في مختلف مناطق إسطنبول.

ومن المتوقع أن يتم افتتاح خط المترو M11 الذي يربط بين المطار الجديد ومترو “جاريت تابي” قاطعا مسافة 33 كيلومتراً نهاية العام القادم 2019، وذلك ضمن المرحلة الأولى، على أن يتم افتتاح خط مترو جديد يربط المطار الجديد خلال العام 2020 ضمن المرحلة الثانية.

وسيشهد المطار، بحسب شركة الخطوط الجوية التركية، يوم غد الأربعاء 31 أكتوبر الجاري، أولى رحلاته الساعة 11:10 صباحا، من إسطنبول إلى مطار أنقرة الدولي، ومن المقرر، إجراء رحلات خارجية وداخلية يومية حتى تاريخ 30 دجنبر 2018، إلى أذربيجان وجمهورية قبرص الشمالية، وأنقرة وأنطاليا وإزمير.

وتؤكد مصادر رسمية أن مطار أتاتورك، لن يغلق على الفور، وسيتم الانتقال منه إلى المطار الجديد تدريجياً بموجب مرحلة انتقالية، ليتحول “أتاتورك” الذي بدأ باستقبال الرحلات الجوية عام 1953 وأخذ عام 1980 اسم مؤسس الجمهورية “أتاتورك” إلى حديقة عامة تضاف إلى المساحات الخضراء بإسطنبول.

وسيكون مطار إسطنبول الثالث الذي تم إنجاز أكثر من 80% منه حتى اليوم وتزيد تكاليفه عن 14 مليار دولار، قادرا في المرحلة الأولى على استيعاب 90 مليون مسافر سنويا، حتى تبلغ 200 مليونا في غضون سنة 2028، وهو ما يقارب ضعف مطار أطلنطا في الولايات المتحدة التي تحتل حاليا المرتبة الأولى بطاقة استيعابية تبلغ 103.9 مليونا.

وسيحتوي المطار الجديد، الذي يعكس جزءا من رغبة الرئيس التركي في جعل اسطنبول مفترق طرق عالمي بين ثلاث قارات، أوروبا، وآسيا وإفريقيا، على 165 جسرًا لاستقبال الركاب، وسكة حديدية للربط بين جميع أطراف المطار، كما سيضم 6 مدارج لهبوط وإقلاع الطائرات، وسيوفر كراج معاينة لـ500 طائرة في آن واحد، كما سيضم، أيضا، ثلاثة أبراج مراقبة إلكترونية وتقنية، وثمانية أبراج تحكّم، وموقف سيارات يستوعب 70 ألف سيارة.

عن المستقبل

شاهد أيضاً

مصحة الساحل للانكولوجيا تنخرط في الحملة الوطنية للتحسيس بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي

أعلنت مصحة الساحل للأنكولوجيا عن انخراطها في حملة التوعية والتحسيس بأهمية الكشف المبكر عن سرطان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *