أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بالمغرب تنظم أيام رسملة مشروع الإنتاج المشترك للنظافة بالبيضاء

جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بالمغرب تنظم أيام رسملة مشروع الإنتاج المشترك للنظافة بالبيضاء

أعلنت جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بالمغرب عن تنظيم أيام رسملة مشروع الانتاج المشترك للنظافة، وذلك أيام 21 و 22 يناير 2019 بالدار البيضاء.

وأفادت الجمعية، في بلاغ لها توصل موقع “المستقبل بنسخة منه، أنه لمواجهة التحديات البيئية المتزايدة وخاصة المتعلقة بتدبير النفايات، فإنه من الضروري تعاون وتقارب الجهود وتبادل الخبرات بين الفاعلين الحكوميين وغير الحكوميين العاملين في هذه المجالات باعتبارها تشكل أنظمة متعددة الأبعاد والمستويات والمتدخلين.

وأوضح البلاغ أنه على هذا النحو وطبقا لهذا المنظور، تم تصميم وتنفيذ مشروع الانتاج المشترك للنظافة منذ عام 2014 من قبل جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بالمغرب، بشراكة مع كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة ووزارة التربية الوطنية ووزارات أخرى، وكذلك بالتعاون مع الفاعلين الإقليميين والمحليين. واستهدف هذا المشروع المنجز بفضل الدعم المالي والتقني لمؤسسة Drosos مئات الأحياء والمدارس في 22 مدينة على المستوى الوطني بهدف تحسين نظافة إطارات عيش للمواطنين ونظافة الأوساط الطبيعية من خلال دعم نموذج جديد لتدبير النفايات يعتمد على الوقاية والتقليل وفرز النفايات وتثمينها المادي والطاقي.

وكشفت الجمعية أن الغرض من أيام رسملة هذا المشروع هو تقديم أهم نتائج التجارب الرائدة التي حققها والتحديات التي تمت مواجهتها والدروس التي تم استخلاصها من حيث المقاربات وسيرورات ومسارات الاستدامة، وتقديم مشاكل تدبير النفايات والمقاربات الجديدة التحسينية على المستوى الوطني والترابي.

وأضافت أنه سيتم التطرق لمحاور أخرى ومناقشتها، من بينها تقديم مشاريع وعمليات التعبئة الوطنية من أجل نموذج جديد لتدبير وتثمين النفايات، وبرنامج المناظرات والترافع حول طرق التثمين الطاقي للنفايات بمطرح مديونة بالدار البيضاء، وكذا مشروع تحليل القانون 28.00، والبرنامج الوطني لتدبير النفايات ودفاتر التحملات لتفويض تدبيرها لمدن الدار البيضاء وفاس وطنجة.

وأردف البلاغ أنه بهذه سيتم، المناسبة كذلك، تقديم الخطوط العريضة للمنتدى الوطني لتدبير النفايات المنزلية والمماثلة الذي يجري الإعداد له مع الوزارات والجماعات الترابية المعنية، والائتلاف المغربي للمناخ والتنمية المستدامة (AMCDD)، والتحالف من أجل تثمين النفايات (COVAD)، ومرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية بطنجة (OPEMHT)، والمزمع تنفيذ نسخته الأولى أيام 11 و 12 و 13 أبريل 2019 بمدينة طنجة.

كما سيتم من جهة أخرى، تقديم تجارب منظمات غير حكومية دولية في مجال تدبير النفايات. وستختم هذه الايام بتنظيم ورشات عمل للتبادل حول سبل وآليات اعتماد فرز النفايات من المنبع وتثمينها المادي والطاقي وشروط إرسائها الفعلي في المغرب.

شاهد أيضاً

شرطيان يضطران لاستعمال سلاحهما الوظيفي لدفع الخطر الصادر عن شخص عرض سلامة المواطنين وعناصر الشرطة للتهديد

اضطر ضابط ومفتش شرطة يعملان بالفرقة المحلية للشرطة القضائية بمدينة تيفلت لاستعمال سلاحهما الوظيفي، مساء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *