أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / الوطنية / جهة الرباط سلا القنيطرة تنجز مشاريعا مهمة لفائدة إقليم الخميسات

جهة الرباط سلا القنيطرة تنجز مشاريعا مهمة لفائدة إقليم الخميسات


احتضن، مقر عمالة إقليم الخميسات، صباح اليوم الخميس 15 مارس 2018، لقاء تواصليا مع رؤساء الجماعات الترابية بالإقليم، ترأسه عبد الصمد سكال، رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، ومحمد مهيدية، والي جهة الرباط سلا القنيطرة، خصص للإطلاع على المشاريع في طور الإنجاز، ومدارسة كيفية معالجة الإكراهات التي تعترضها.
وفي كلمته الافتتاحية، نوه عبد الصمد سكال، رئيس مجلس الجهة، بعقد هذا اللقاء، الذي يشكل مناسبة  للإنصات للمنتخبين، والاطلاع على انشغالات المواطنين، والعمل على معالجة الإكراهات المطروحة بما يضمن الالتقائية، وخاطب رؤساء مجالس الجماعات قائلا :  “أبواب الجهة مفتوحة”، قبل ان يتحدث عن منهجية إعداد برنامج التنمية الجهوية من خلال التشاور الموسع الذي تم مع مختلف الفاعلين، والمصادقة عليه بالإجماع في دورة يوليوز الماضي، واشار إلى أن هذا البرنامج يتضمن أزيد من 81 برنامجا تتوزع على ثلاثة محاور استراتيجية، ومنها المحور الاجتماعي الذي يهدف إلى تحسين شروط عيش المواطنين، حيث تسجل مؤشرات التنمية البشرية أرقاما مقلقة.
وأوضح سكال أن مجلس الجهة يسهر على إنجاز برنامج تجهيز 500 مؤسسة تعليمية بالمرافق الصحية، ومنها 105 مؤسسة تعليمية توجد بإقليم الخميسات، بالإضافة إلى برنامج تأهيل مجموعة من المؤسسات التعليمية من خلال حفر الآبار وبناء الأسوار”،  وأضاف أن برنامج التنمية الجهوية يتضمن إنجاز 17 مدرسة جماعاتية يستفيد منه إقليم الخميسات، كما أن مجلس الجهة خصص 10 مليون درهم لإنجاز نواة جامعية بالخميسات.
وواصل ذات المسؤول استعراض مشاريع أخرى تهم المحاور الاستراتيجية الثلاث التي يتضمنها برنامج  التنمية الجهوية (الاجتماعية والاقتصادية والمجالية)، ومن ذلك قطاع الصحة، حيث يساهم مجلس الجهة ب10 مليون درهم لتهيئة المستشفى الإقليمي، إضافة إلى مشروع وحدات صحية متنقلة، وقطاع الثقافة، حيث يساهم مجلس الجهة في تجهيز المركز الثقافي-أطلس، وتعزيز البنيات التحتية وتزويد المناطق القروية بالماء والكهرباء، من خلال مساهمة مجلس الجهة في برنامج تقليص الفوارق المجالية التي تصل إلى 1،6 مليار درهم، بالإضافة إلى مساهمة مجلس الجهة في مشاريع تتعلق بحماية بعض المناطق من الفيضانات وتعزيز جاذبية المجال الصناعي بعين جوهرة من أجل تحفيز الاستثمار لخلق فرص الشغل.
وأفاد رئيس مجلس الجهة، أن المجلس يستثمر  مبالغ مالية مهمة من أجل تنمية الإقليم، وشدد على حرص المجلس على تفعيل مبدأ العدالة المجالية في المجال التنموي من أجل تقليص الفوارق وتدارك الخصاص المتراكم في العالم القروي، وأضاف أن إقليم الخميسات، الذي يشكل 40 بالمائة من مساحة الجهة، وطبيعة استقرار السكان في بعض المناطق القروية مما يطرح تحديات كثيرة، عبر عن استعداد مجلس الجهة للمساهمة في إطار منظور شمولي للتنمية، ودعا  رؤساء المجالس الترابية بإقليم الخميسات إلى دراسة برنامج التنمية الجهوية والتفاعل معه من مساهمتهم في تنزيله على أرض الواقع.
كما ذكر، في نفس الآن، ببرنامج تأهيل المراكز الحضرية بمساهمة وزارة التعمير وإعداد التراب والسكنى والمدينة، الذي ستستفيد منه الجماعات التابعة لإقليم الخميسات.
للإشارة، فقد تم  خلال هذا اللقاء، الذي حضره رؤساء الجماعات الترابية بالإقليم وممثلو عدد من المصالح اللاممركزة، تقديم عروض تتعلق بحالة تقدم المشاريع التي تتوزع على قطاعات الطرق والماء والكهرباء والفلاحة، وثمن المتدخلون المقاربة التشاركية التي تم اعتمادها في تسريع وتيرة المشاريع  بالإقليم، والتي ترمي إلى الإنصات لجميع المتدخلين، والوقوف عند أسباب التعثرات والمشاكل المطروحة، في أفق تجاوزها وإيجاد الحلول المناسبة لها.

شاهد أيضاً

بيروت.. وصول الدفعة الأولى من المساعدات الغذائية الموجهة بتعليمات ملكية سامية لفائدة القوات المسلحة اللبنانية والشعب اللبناني

حطت صباح اليوم السبت بالمطار العسكري ببيروت، طائرتان عسكريتان مغربيتان تحملان الدفعة الاولى من المساعدات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *