أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وفن / خديجة ودير وفتيحة بوكريس تعرضان لوحاتهما التشكيلية بـ”رواق منظار” في الدار البيضاء

خديجة ودير وفتيحة بوكريس تعرضان لوحاتهما التشكيلية بـ”رواق منظار” في الدار البيضاء

تعرض الفنانتين التشكيليتين المغربيتين، خديجة ودير وفتيحة بوكريس، باقة من أعمالهن الفنية بالدار البيضاء في الفترة ما بين 4 و16 ماي الجاري، وذلك بفضاء “رواق منظار” الشهير بالعاصمة الاقتصادية للمملكة.
وسيشكل المعرض لخديجة ودير وفتيحة بوكريس، فرصة لهن للتواصل مع الجمهور المغربي الشغوف بالفن التشكيلي، الذي يعتبر لغة مفتوحة لا ترتبط بحالة معينة أو بمكان معين، عبر إبداعات الفنانتين التشكيليتين ومقارباتهن لمختلف المواضيع التي لامسنها، ورؤيتهن الفنية لمحيطهن العام والخاص بكل حمولته الثقافية، وإثارة حالات تختلف في شكلها لكن تلتقي في مضمونها، وتقديمها في قالب فني وجمالي مميز بنكهة نسائية.
وتتميز لوحات ودير وبوكريس، بأسلوب فريد من نوعه مغال في السريالیة والرمزية التشخیصیة، ما يجعل من أعمالھا المصقولة تنقل لنا عالما فريدا من نوعه، عندما نبحث في جنابتها.
وعن الفن التشكيلي، تقول خديجة ودير، إن هذا الفن كان شغفا منذ الصغر طبعا بأسلوبي الخاص الذي احتفظت به إلى الآن، وبما أن الكلمات لم تكن يوما نقطة القوة عندي في التعبير فقد وجدت لنفسي سبيلا آخر عبر الرسم والألوان”، تضيف الفنانة التشكيلية المغربیة.
وأضافت أن الفن التشكيلي حاجة ملحة وضرورة أكثر مما هو أمر اختياري، بغض النظر عن أي اعتبارات أخرى لا أستطيع إلا أن أرسم، فحاجتي له كحاجتي للهواء والماء، مشيرة لبعض الجوانب التي تفضلها في رسم لوحاتها بالفسيفساء أوالريشة والألوان، قائلة في هذا الصدد : “لا يمكن التكلم عن الأفضلية هنا فأنا أفضلهما معا على حد سواء، وإنما يمكن الحديث عن حالات مزاجية، فتارة تنتابني رغبة شديدة بالتعبير عبر الفسيفساء وتارة عبر الريشة والألوان، وأخرى عبر المزج بينهما”.
وسيكون معرض الفنانتين التشكيليتين المغربيتين، خديجة ودير وفتيحة بوكريس، فرصة للجمهور البيضاوي، للتقرب، من الفن التشيكيلي المعاصر.

شاهد أيضاً

الفردوس: الوزارة في طور إنجاز حلول بنيوية لدعم الفنان المغربي

قال وزير الثقافة والشباب والرياضة، عثمان الفردوس، أمس الاثنين بالرباط، إن الوزارة بصدد الاشتغال على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *