أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / عربية / صوارخ فرنسية لدى قوات حفتر وفرنسا تبحث عن تبريرات

صوارخ فرنسية لدى قوات حفتر وفرنسا تبحث عن تبريرات

نفت فرنسا أن تكون قد انتهكت حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة في ليبيا، رغم العثور على أربعة صواريخ مضادة للدبابات تمتلكها في قاعدة موالية قوات الجنرال المتقاعد خليفة حفتر المسيطرة على شرق البلاد.

وتقول وزارة الدفاع الفرنسية إن صواريخ جافلين الأمريكية الصنع التي عثر عليها، “غير قابلة للاستخدام”، ولم تكن هناك أية نية لتمريرها إلى أي جماعة، بل مقررا تدميرها.

وعثرت قوات تابعة لحكومة الوفاق المعترف بها دوليا على تلك الصواريخ في معسكر يقع في جنوب العاصمة طرابلس، تستخدمه قوات موالية لحفتر. وارتابت في أمرها فباشرت تحقيقا بشأنها في واشنطن.

واعترفت فرنسا في بيان الأربعاء بأن ملكية الصواريخ، التي يمكن استخدامها لمواجهة الدبابات ومركبات أخرى، تعود إليها.

وقالت وزارة الدفاع الفرنسية في البيان: “هذه الأسلحة كانت لحماية القوات التي تقوم بمهام استخبارية وأخرى لمكافحة الإرهاب”.

وأضاف البيان أن الصواريخ كانت “معطوبة وغير قابلة للاستعمال”، وأنها “كانت مخزنة مؤقتا في مستودع تمهيدا لتدميرها”.

وسبق أن اشتكى فايز السراج رئيس حكومة الوفاق من مواقف فرنسا التي تقول في العلن إنها تدعم الحكومة الشرعية، بينما تساند قوات حفتر في السر.

شاهد أيضاً

حفتر يهجم من جديد على طرابلس، وقوات الوفاق تقول إنها أسرت 11 فردامن قواته

قامت قوات تابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر صباح اليوم بشن هجوم عنيف على مواقع لقوات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *