أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / هل فعلا طرد ميسي من مباراة الشيلي بسبب محاربته الفساد؟

هل فعلا طرد ميسي من مباراة الشيلي بسبب محاربته الفساد؟

تلقى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، بطاقة حمراء، خلال مباراة الترتيب التي خاضها منتخب بلاده أمام تشيلي، من أجل تحديد المركزين الثالث والرابع في كوبا أمريكا 2019 بالبرازيل.

وإثر تدخل عنيف من عميد منتخب الشيلي جاري ميدل لاعب منتخب تشيلي على ميسي،، في الدقيقة 37،  حدث اشتباك بين الاعبين جعل الحكم يشهر البطاقة الحمراء في وجه كليهما.

وانتهت المباراة بفوز الأرجنتين بهدفين لهدف، سجلهما سيرجيو أجويرو، وباولو ديبالا.

وتعتبر هذه ثاني بطاقة حمراء في مسيرة ميسي، والأولى في مباراة رسمية. وكانت البطاقة الأولى التي تلقاها البرغوث في مباراة ودية أمام المجر عام 2005، بينما لم يتلق أي بطاقة حمراء مع برشلونة.

وعلق ميسي على طرده قبل نهاية الشوط الأول، قائلًا “كان من الممكن أن ينتهي الأمر ببطاقة صفراء لكلينا، لو تم استخدام تقنية الفيديو، لكن ربما ما قلته في المرة الأخيرة كان له أثره”.

ويقصد ميسي بذلك تصريحاته الأخيرة بعد الخروج من نصف النهاية، حيث هاجم حكم مباراة البرازيل والأرجنتين الأخيرة بشدة، وأكد أنه ظلم فريقه وحرمه من ركلة جزاء محققة، متهمًا اتحاد الكونميبول بالتحيز للبرازيل.

وقال ميسي غاضبا: “لا يمكن أن نكون جزءًا من هذا الفساد، بسبب عدم الاحترام الذي حدث لنا طوال الوقت”.

وأكد “أنا دائمًا ما أكون صادقًا، سنغادر بهدوء، لكن رؤوسنا مرفوعة.. أنا فخور بهذه المجموعة التي أعطت كل شيء، وآمل أن تحظى بالاحترام، فمازال لديها الكثير لتقدمه، والشيء المهم هو أن الفريق أنهى البطولة بشكل جيد”.

 

 

شاهد أيضاً

أولمبياد طوكيو “ألعاب القوى”.. إقصاء المغربيين عبد العاطي الكص ونبيل أسامة في نصف نهاية سباق 800م

أقصي العداءان المغربيان عبد العاطي الكص ونبيل أسامة أمس الأحد، في نصف نهاية سباق 800م …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *