أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / عاجل : الحكم على الأمنيين الأربعة المعتقلين بطنجة بعقوبات حبسية تتراوح بين 3أشهر سجنا نافدا والبراءة لأحدهم

عاجل : الحكم على الأمنيين الأربعة المعتقلين بطنجة بعقوبات حبسية تتراوح بين 3أشهر سجنا نافدا والبراءة لأحدهم

 

طنجة : كادم بوطيب

في جلسة ماراطونية، تجاوزت ال 6 ساعات والنصف، قررت هيأة الحكم،برئاسة القاضي العمراني الشبيلي، في ساعات متأخرة من مساء اليوم الأربعاء 30 يناير الجاري،بالمحكمة الابتدائية في طنجة، الحسم في ملف الأمنيين الأربعة المعتقلين من طرف البسيج قبل شهر . وذلك بالحكم بالسجن 3 أشهر نافدة في حق المدعو (ز،ع) وهو الأصغر سنا،وشهرين سجنا نافدة في حق(ع، د) وشهر سجن نافذ في حق(ع، ع) والبراءة للمتهم الرابع العبسي.

وعرفت جلسة اليوم، التي انطقت منتصف النهار وغصت بها جنبات قاعة المحكمة، تتمة مرافعات أعضاء هيأة دفاع المتهمين، وذلك بحضور مجموعة من المحامين والأسماء الحقوقية الوازنة بالمدينة، التي لبت نداء الحضور لمساندة الأمنيين وعائلاتهم قبل النطق بالحكم.

وأجمعت مرافعات هيأة دفاع الأمنيين، التي عملت كل ما في وسعها من خلالها المدافعين على تبرئة المتهمين ،على غياب القصد الجنائي في التهم، التي يتابع بها موكليهم المعتقلين، كما نفى المعتقل بدوره “ولد الجبلية” كشاهد ،وهو الذي اعتقلته عناصر البسيج بتهمة الاتجار في المخدرات أية علاقة له بالأمنين،كما نفى عدم تزويده بأي هاتف نقال أثناء تواجده بمخفر الشرطة داخل ولاية أمن طنجة من طرف حراسه الأمنيين.

كما أنكر المتهمون الأربعة الذين استمعت إليهم المحكمة،في نفس الجلسة كل التهم الموجهة إليهم،في غياب أية أدلة أو حجج تدينهم في هذه القضية، التي ورغم بساطتها هزت الرأي العام المحلي والوطني.

للإشارة، فإن المحكمة الابتدائية بطنجة في ثالث جلسة محاكمة لها لأربعة أمنيين في حالة اعتقال،كانوا يواجهون تهما تتعلق بارتشائهم كموظفين عموميين من مأموري القوات العمومية، قبلوا عرض مساعدة أو رشوة من طرف أشخاص ينشطون في الاتجار الدولي في المخدرات، مقابل الإخلال بأعمال تدخل في إطار وظيفتهم وعدم التبليغ والمشاركة، ومساعدة شخص بتمكينه من هواتف نقالة، وهو في حالة اعتقال داخل مخفر الشرطة لولاية أمن طنجة، وهو الذي أحضرته المحكمة اليوم في آخر جلسة كشاهد، لينكر علاقته بالأمنيين.

وكان المكتب الوطني لمكافحة المخدرات التابع للفرقة الوطنية للشرطة القضائية قبل 3 أسابيع قد عمل على إحالة أربعة أشخاص يعملون بولاية أمن طنجة،وينتمون للهيئة الحضرية برتبة مقدم شرطة، وذلك على أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة، حيث تم وضعهم بعد تقديمهم أمام النيابة العامة رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي لطنجة.

شاهد أيضاً

أزيد من ثلاثة ملايين و892 ألف أجير استفادوا من الدعم إلى غاية متم مارس المنصرم

 كشف وزير الشغل والإدماج المهني، محمد أمكراز، امس الاثنين بالرباط، عن استفادة أزيد من ثلاثة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *