أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد / “مناطق الأنشطة، عوامل لاندماج المشاريع الحضرية والتنمية الاقتصادية للمجالات”.. موضوع المحطة الرابعة لمنتدى الالتقائية الجهوية بأكادير

“مناطق الأنشطة، عوامل لاندماج المشاريع الحضرية والتنمية الاقتصادية للمجالات”.. موضوع المحطة الرابعة لمنتدى الالتقائية الجهوية بأكادير

أشرف عبــد الأحــد الفاســي الفهـري، وزيـر إعـداد التـراب الوطنـي والتعميـر والإسـكان وسياسـة المدينـة وكتابـة الدولـة فـي الإسـكان وسياسـة المدينـة، على ترؤس فعاليات المحطـة الرابعـة لمنتـدى الالتقائيـة الجهويـة، التي احتضنتها مدينـة أكاديـر، أول أمس الأربعاء 23 يناير الجاري، تحـت شـعار “جميعـا مـن أجـل تنميـة ترابيـة متناغمـة”، وذلـك مـن خـلال تنظيـم نـدوة حـول موضـوع “مناطـق الأنشـطة، عوامـل اندمـاج المشــاريع الحضريــة والتنميــة الاقتصاديــة للمجالات.


وكشفت الجهة المنظمة، في بلاغ لها توصل موقع “المستقبل” بنسخة منه، أن هـذه المبـادرة، التـي تنظـم مـن طـرف مجموعـة العمـران بتعـاون وتنسـيق مـع الـوزارة الوصيـة وواليـة الجهـة ومجلـس جهـة سـوس ماسـة، تأتـي اسـتجابة للتوجيهـات الملكيـة الداعيـة إلـى توخـي الالتقائيـة وتوحيـد الجهـود فـي تنزيـل البرامـج العموميـة، وذلـك سـعيا لضمـان أعلـى مسـتويات اندمـاج المبـادرات وتنسـيق الجهـود مـع كافـة الشـركاء علـى المسـتويين الجهـوي والمحلـي والتعريـف بالجهـود الجماعيـة المبذولـة علـى مسـتوى تنفيـذ البرامـج العموميـة فـي الإسـكان والتنميـة الحضريـة المسـتدامة.
وأوضح البلاغ أن المحطـات الأولـى لمنتديـات الالتقائيـة الجهويـة، شـكلت فرصـة سـانحة للتباحـث وتبـادل وجهـات النظـر بيـن الشـركاء ومختلف المتدخليـن فـي القطـاع حـول السـبل الكفيلـة بضمـان أنجـع المقاربـات وأفضـل أنمـاط حكامـة المشـاريع وسـبل تعبئـة المـوارد الماليـة والعقاريـة التـي مـن شـأنها دعـم الجهـود المبذولـة لرفـع تحـدي التنميـة الشـاملة، والتـي يعتبـر قطـاع السـكن والتنميـة المجاليـة أحـد أهـم مداخلهـا وطنيـا وجهويـا ومحليـا.
وأضاف أنه اعتبـارا لطبيعـة المواضيـع التـي تـم التـداول بشـأنها والتـي ترتكـز علـى مضاميـن الاتفاقيـات المبرمـة مـع عـدد مـن الجهـات، فقد مكنـت تلـك المنتديـات مـن توطيـد علاقـات التعـاون والعمـل المشـترك بيـن المجموعـة والـوزارة الوصيـة وكافـة الشـركاء علـى المسـتويين الجهـوي والمحلـي، مـن خـلال تعزيـز آليـات التشـاور والقـرب والمزيـد مـن الالتقائيـة فـي تدبيـر المشـاريع التـي تضـع أهـداف البرنامـج الحكومـي فـي القطـاع وحاجيـات المواطنيـن علـى رأس أولوياتهـا.
وفي ذات السياق، أفادت الجهة المنظمة أن عاصمـة جهـة سـوس ماسـة تسـتضيف، اسـتمرارا علـى هـذا النهـج، المحطـة الرابعـة لهـذا المنتـدى الـذي يتـم خلالـه التـداول حـول دور مناطـق الأنشـطة الاقتصاديـة فـي اندمـاج المشـاريع الحضريـة الكبـرى وتحريـك عجلـة التنميـة الاقتصاديـة للمجـالات.
وأضافت أن مـن شـأن هـذه التظاهـرة تسـليط الضـوء علـى جهـة سـوس ماسـة، التـي تعتبـر مـن الجهـات التـي تسـترعي الاهتمـام بشــكل أكبــر دون غيرهــا، وذلــك بالنظــر لخصوصياتهــا التاريخيــة والثقافيــة والجغرافيــة والسوســيو اقتصاديــة، ومســار تطورهــا
الحضـري الفريـد.
وأردفت أنه تـم مـن خلال هـذه التظاهـرة، كذلـك، الوقـوف علـى الإنجـازات التـي حققتهـا شـركة العمـران بالجهـة مـن خـلال اسـتثمارها لأكثـر مـن 9 مليـار درهـم خـلال العشـر سـنوات الماضيـة وتظافـر الجهـود مـع كافـة شـركائها المؤسسـاتيين ومختلـف المهنييـن
ومكونـات الـوزارة الوصيـة والمنظومـة المحليـة والجهويـة لتنفيـذ البرامـج العموميـة فـي القطـاع، بحيـث تمـت الإشـارة إلـى أنه بفضـل هـذه الجهـود تـم إعـلان مـدن جهـة سـوس ماسـة بـدون صفيـح، كمـا تـم إطـلاق عـدد كبيـر مـن برامـج التأهيـل الحضـري وتهيئـة عـدد مـن مناطـق الأنشـطة الصناعيـة، والتـي سـتمكن مـن إعطـاء نفـس جديـد للحركـة الاقتصاديـة بالجهـة ومواكبتهـا
فـي تحقيـق أهـداف مخطـط التنميـة الجهويـة.
جدير بالذكر أنه حضر فعاليات المحطـة الرابعـة لمنتـدى الالتقائيـة الجهويـة، بــدر كانونــي، رئيــس الإدارة الجماعيــة لمجموعــة العمــران وأحمــد حجــي، والــي جهــة ســوس ماســة وعامـل عمالـة أكاديـر إداوتنـان وإبراهيـم حافيـدي، رئيـس مجلـس جهـة سـوس ماسـة، وعمـال عمـالات وأقاليـم الجهـة، وعـدد مـن المنتخبيـن وممثلـي الهيـآت المهنيـة وجمعيـات المجتمـع المدنـي وأسـاتذة جامعييـن.

شاهد أيضاً

مطارات جهة طنجة-تطوان-الحسيمة تتجاوز ما حققته سنة 2019 على مستوى حركة الطيران

 تجاوزت مطارات جهة طنجة-تطوان-الحسيمة ، ما بين 15 يونيو و31 من غشت الماضي، ما حققته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *