أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وفن / مهرجان وليلي، جسر بين الماضي والحاضر والمستقبل واحتفاء بالموروث الثقافي

مهرجان وليلي، جسر بين الماضي والحاضر والمستقبل واحتفاء بالموروث الثقافي

تنعقد بمدينة مكناس التاريخية الدورة التاسعة عشر لمهرجان وليلي الدولي لموسيقى العالم التقليدية خلال الفترة الممتدة من 04 و07 غشت 2018، وذلك تحت رعاية الملك محمد السادس.
وتندرج هذه التظاهرة ضمن مهرجانات فن وتراث، التي أرستها وزارة الثقافة والاتصال، قطاع الثقافة، في إطار استراتيجيتها الرامية إلى الحفاظ على الموروث الثقافي والفني وحماية ذخائر التراث اللامادي في مختلف تجلياته الإبداعية والتعبيرية ومن خلاله الانفتاح على ثقافات العالم عبر حوار فني جمالي متميز.
على غرار الدورات السابقة، تنظم فعاليات هذه الدورة بفضل تعاون وشراكة بين وزارة الثقافة والاتصال، قطاع الثقافة، ومجلس جهة فاس مكناس وجماعة مكناس.
المهرجان، هو موعد وفضاء لمد الجسور بين الماضي والحاضر والمستقبل والاحتفاء بالموروث الثقافي بمختلف تلاوينه وتعبيراته وانتماءاته الجغرافية، ومناسبة لرد الاعتبار لممارسيه والساهرين على استمراريته، فضلا عن كونه فرصة للفت الانتباه إلى الخصائص السياحية والحضارية والتاريخية للمواقع والفضاءات التي تحتضنه (المدينة العتيقة لمكناس، ساحة الهديم، مسرح المنوني)، والمساهمة في إشعاعها الثقافي والفني وإدماجها في محيطها الاقتصادي والاجتماعي.
وتجمع فعاليات هذه الدورة بين المتعة والفرجة الموسيقية عبر برمجة سهرات فنية تحييها حوالي عشرون فرقة فنية مميزة تستعرض شتى أنماط وألوان التراث الموسيقي التقليدي المغربي منه والعالمي، وتمثل وتعكس الغنى والتنوع المجالي والجغرافي الحاضن له. فرق أتت من آفاق جغرافية وثقافية متنوعة( المغرب ،الشيلي، ساحل العاج، السينغال ،إسبانيا ، البرازيل، فرنسا)
بالموازاة مع المهرجان، سينظم ببهو قاعة المنوني، معرض تشكيلي جماعي تحت تيمة “سفر روحي، من مكناس إلى وليلي”، وهو مستوحى من روح وتراث وعوالم المدينتين العريقتين المعتمدتين تراثا إنسانيا عالميا من طرف منظمة اليونيسكو، وشارك في إنجازه خمسة عشر (15) فنانا تشكيليا من تونس والمغرب لهم تجربة وازنة ومميزة، وينتمون لمدارس وحساسيات وأجيال فنية مختلفة.

شاهد أيضاً

6 جامعات مغربية ضمن أفضل الجامعات عالميا في عدة مجالات حسب تصنيف “THE” لسنة 2022

 أفضت نتائج التصنيف العالمي البريطاني للجامعات ( Times Higher Education) حسب الحقول المعرفية لسنة 2022، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *