أخبار عاجلة
الرئيسية / مختلفات / هذه نسبة تقدم أشغال الخط الثاني لشبكة طرامواي الرباط وسلا

هذه نسبة تقدم أشغال الخط الثاني لشبكة طرامواي الرباط وسلا

أعلنت الشركة المكلفة باستغلال طرامواي الرباط وسلا أن نسبة تقدم أشغال تمديد الخط الثاني للشبكة بلغت حوالي 20 في المائة، وذلك مع انطلاق عملية وضع أول لحام للسكة أمس الثلاثاء 08 ماي الجاري.

وأوضحت الشركة، في بلاغ لها، أن هذه الأشغال قطعت مرحلة جديدة، وذلك من خلال الاحتفال بإجراء “أول لحام للسكة”، بحضور سعيد زارو، الرئيس المدير العام لشركة طرامواي الرباط سلا، ورئيس مؤسسة التنمية بين – جماعات العاصمة، ورئيس الجماعة الحضرية للرباط.

وسيساهم تمديد الخط الثاني للشبكة في نقل 40 ألف مسافر إضافي يوميا، الشيء الذي سيرفع العدد الإجمالي للأشخاص الذين ينقلون عبر شبكة طرامواي الرباط وسلا إلى 150 ألف شخص يوميا.

وكان الملك محمد السادس قد أعطى في 24 أكتوبر الماضي، انطلاقة أشغال تمديد الخط الثاني لشبكة طرامواي الرباط وسلا، وذلك على طول 7 كيلومترات إضافية بغلاف مالي يناهز 1.7 مليار درهم. ويندرج هذا المشروع في إطار الرؤية الاستراتيجية للتنمية ولتحسين الحركية والتنقل في مجموعة الرباط سلا تمارة.

وبالنسبة للرباط، سيتم تمديد خط الطرامواي على مسافة 2.4 كيلومتر، تتضمن إنشاء 4 محطات، في اتجاه حي يعقوب المنصور. وسيربط هذا الخط الإضافي محطة النهاية الحالية عند مستشفى مولاي يوسف في العكاري مع شارع الكفاح، مرورا بشارع السلام. ويتوقع أن يتم تشغيل هذا الشطر مع نهاية دجنبر 2018.

أما من جانب سلا، فإن تمديد الخط رقم 2 سيتم على مسافة 4.6 كيلومتر، وتشمل 8 محطات. وسيربط هذا الامتداد الإضافي محطة النهاية الحالية في شارع الحسن الثاني مع المستشفى الجديد لسلا، مرورا بشارع الزربية، وسيخدم هذا الشطر الجديد حي مولاي إسماعيل والقرية. كما يشمل المسار الجديد بناء منشأة هندسية خاصة بالطرامواي ومندمجة في المشهد الحضري، ويتعلق الأمر بقنطرة فوق شارع عين حوالة يبلغ طولها 360 متر وعرضها 10.8 متر فيما يصل علوها إلى 5.6 متر. ويرتقب أن يتم تشغيل هذا الشطر في يوليوز 2019.

كما سيتم في إطار أشغال التمديد تعزيز حظيرة العربات عبر اقتناء 22 قطار إضافي بطول 32.5 متر للواحد. وستكون كل هذه القطارات، بدون استثناء، مجهزة بالولوجيات الضرورية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة وبأجهزة تكييف الهواء، وذلك بهدف ضمان نفس جودة الخدمات ونفس الانتظام بالنسبة للمستعملين الحاليين والمستقبليين. وتوجد كل هذه القطارات، حاليا، في طور التصنيع لدى شركة (ألستوم) الفرنسية. وعند تسلمها سيرتفع عدد القطارات العاملة في شبكة طرامواي الرباط سلا إلى 66 قطار.

وأضاف البلاغ أنه يجري حاليا إنجاز الدراسات المتعلقة بالأشطر المستقبلية لتمديد الشبكة تحت إشراف شركة طرامواي الرباط سلا. وتهم هذه الدراسات، على الخصوص، تمديد الخط رقم 1 في الرباط باتجاه تمارة، على طول 10 كيلومترات، وذلك انطلاقا من محطة النهاية العرفان إلى ملتقى شارع إدريس الأول مع شارع مولاي علي الشريف، ومرورا بالقطب المستقبلي للنقل متعدد الوسائل (محطة الخط فائق السرعة بحي الرياض، المحطة الطرقية الجديدة، ومحطة الطرامواي)، وشارع النخيل وشارع عبد الرحيم بوعبيد بحي الرياض، ثم شارع الأوداية في تمارة. كما يجري إنجاز دراسة أخرى لتمديد الخط رقم 2 في سلا باتجاه سلا الجديدة على مسافة 5 كيلومترات، انطلاقا من محطة النهاية المستقبلية للخط رقم 2 على مستوى المستشفى الجديد لسلا، وصولا إلى وسط حي سلا الجديدة.

ومن المقرر، أيضا، إعطاء الأولوية عند إدراج الطرامواي لإعادة التأهيل الحضري للأحياء التي سيعبرها الشطر الجديد للشبكة، مع إيلاء اهتمام خاص لتهيئة الفضاءات العمومية والمنتزهات الحضرية.

شاهد أيضاً

أيوب بنجبيلي: أي دور للأحزاب السياسية في استعادة الثقة بالعملية الانتخابية ؟

الدكتور أيوب بنجبيلي (*) إذا كانت علاقة الحاكم بالمحكوم في الماضي السحيق تتأسس على الدين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *