أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد / هند القاسمي تعرض في المغرب تجربة الإمارات في دعم رائدات الأعمال وتمكين المرأة اقتصادياً

هند القاسمي تعرض في المغرب تجربة الإمارات في دعم رائدات الأعمال وتمكين المرأة اقتصادياً

أكدت الشيخة هند بنت ماجد القاسمي، رئيس مجلس سيدات أعمال الشارقة، أن تفعيل طاقات النساء كقوى منتجة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة التي وضعتها هيئة الأمم المتحدة، بات يحظى باجماع دولي، مشيرة إلى أهمية الاستفادة من هذا الاجماع وتحويله إلى سياسات وخطط ومنهجيات.

وأوضحت الشيخة هند القاسمي، خلال مشاركتها في أعمال المؤتمر العربي الأفريقي لسيدات الأعمال، الذي نُظم في المغرب منتصف فبراير الجاري واستمرت أعماله على مدى يومين، أن أهداف التنمية لا تتحقق من خلال النتائج فقط، بل من خلال حجم مشاركة المرأة مع الرجل، وكذلك مشاركة الشعوب مع بعضها البعض.

وأشارت إلى أن المتغيرات التي شهدتها بنية الاقتصادات العالمية وطبيعة إدارتها والحاجة إلى استيعاب كافة الفئات الاجتماعية في منظوماتها لتحقيق النمو والتنمية المجتمعية، ضاعف من أهمية تمكين المرأة ودعم المشاريع الريادية لكل سيدة أو فتاة تسعى إلى تحويل أحلامها إلى مشاريع على أرض الواقع.

وأضافت: “نحن في دولة الإمارات وفي إمارة الشارقة، وضعنا هذه الحقيقة أمامنا وبدأنا منذ عقود بتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، في العمل مع مجلس سيدات أعمال الشارقة، ليكون نافذة واسعة أمام السيدات الاتي يطمحن في الدخول إلى عالم ريادة الأعمال، ثم انتقلنا من مرحلة الدعم والتمكين، إلى مرحلة الارتقاء بالمرأة لتكون إضافة نوعية على منظومة العمل والمجتمع”.

وركز المؤتمر، الذي نظمه الاتحاد العربي الأفريقي لتنمية الصادرات الصناعية والوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات، تحت شعار “تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال مساندة رائدات الأعمال”، على أهمية تعزيز دورالمرأة العربية والأفريقية فى التنمية الصناعية بهدف دعم وتطوير وتنمية المبادرات النسائية في مجال تأسيس الأعمال والمشاريع والمؤسسات الصناعية الصغيرة والمتوسطة الموجهة للتصدير.

كما سلط الضوء على جهود التمكين الاقتصادي من خلال بناء قدرات المرأة العربية والإفريقية ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة وإنشاء مراكز تنمية القدرات وحاضنات الأعمال والتدريب للمرأة، وخاصة فى المجالات الصناعية وتعزيز آفاق التعاون بين سيدات الأعمال العربيات ‏والأفريقيات من خلال خلق شراكة وآلية للتنسيق بينهن، مستعرضاً التجارب الناجحة فى الدول العربية والأفريقية في مجال التمكين الاقتصادي للمرأة إضافة إلى تجارب دولية أخرى.

وشاركت الشيخة هند القاسمي في جلسة نقاشية حملت عنوان “كيف يعزز الابتكار دور سيدات الأعمال في التنمية الاقتصادية”، ذلك وفق ثلاثة محاور، الأول تناول مشاركة المرأة في الاقتصاد الرقمي المتنامي، والثاني ركز على تمكين سيدات الأعمال من خلال التدريب والخبرة الفنية والتكنولوجيا، في حين رصد المحور الثالث دور تكنولوجيا المعلومات والوسائط الاجتماعية في تمكين سيدات الأعمال.

وذكرت الشيخة هند، خلال الجلسة، أن مشاركة المرأة في قطاع التكنولوجيا توفر دعم الاقتصاد وتتيح للمرأة المشاركة الكاملة في المجتمع، وخصوصاً أن عدد النساء المشاركات في الاقتصاد الرقمي ما يزال قليلاً، مستندة في ذلك إلى دراسة حديثة أجرتها المفوضية الأوروبية بعنوان “زيادة الفجوة بين الجنسين في القطاع الرقمي – دراسة عن المرأة في العصر الرقمي”، مضيفة أن الدراسة بينت أنه لا يوجد سوى 24 من بين كل 1000 خريجة يتخصصن في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ستة منها فقط، انتقل للعمل في القطاع الرقمي.

وأكدت أن الشارقة تعمل على تمكين النساء لتأدية دور أكثر نشاطًاً في العصر الرقمي، وفقاً للنهج الذي تشجع عليه القيادة الحكيمة لدولة الإمارات بدعوة أصحاب المصلحة من المدارس والجامعات وومعاهد التدريب المهني والأعمال التجارية والشركات والإدارات العامة والمجتمعات المحلية لإغلاق الفجوة الرقمية بين الجنسين في المهارات التقنيات وفرص العمل.

وحضر افتتاح المؤتمر مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي في المملكة المغربية، وأوليفيا هاجرنجويما إوبيانح، الوزير المفوض والملحقة بوزير الدولة ووزير التوظيف والشباب والتدريب المهنى والإدماج وإعادة الإدماج بالجابون، ويوفون موجانى، وزير المشروعات الصغيرة والمتوسطة والحرف والقطاع غير الرسمى بالكونغو، وثرايا هاكوزى ياريمى، والوزير المفوض نوال برادة مدير إدارة المرأة والأسرة والطفولة بجامعة الدول العربية، وحنان هانزز مدير مكتب “اليونيدو” فى الرباط، والدكتورة أماني عصفور رئيس الاتحاد العالمى لصاحبات الأعمال والمهن، وعبد المنعم محمد محمود الأمين العام للاتحاد العربي لتنمية الصادرات الصناعي.

شاهد أيضاً

الهيئة المغربية لسوق الرساميل تصدر دليلا حول “سندات النوع” بدعم من وكالة “FSD Africa”

نشرت الهيئة المغربية لسوق الرساميل دليلا حول “سندات النوع”، بدعم من وكالة “FSD Africa”، المتخصصة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *