أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد / يوم المستهلك المغربي 2019 يناقش في دورته الثانية تأثير رقمنة المجتمع على سلوك المستهلك وعلاقات العلامات بالمستهلك

يوم المستهلك المغربي 2019 يناقش في دورته الثانية تأثير رقمنة المجتمع على سلوك المستهلك وعلاقات العلامات بالمستهلك

بعد نجاح الدورة الأولى، يعود يوم المستهلك المغربي (Moroccan Consumer Day -MCD) مع طبعة ثانية في 2019. حيث سينعقد هذا اللقاء، المنظم من طرف Consonews بالتعاون مع جمعية Uniconso للدفاع عن حقوق المستهلك وتجمع المعلنين بالمغرب GAM)) ، تحت عنوان: “تأثير رقمنة المجتمع على سلوك المستهلك وعلى علاقات العلامات بالمستهلك”، وذلك بمدينة الدار البيضاء يوم 13 مارس 2019.


وأوضحت الجهة المنظمة، في بلاغ لها توصل موقع “المستقبل بنسخة منه، أن هذا الحدث الوطني يطمح، من خلال دورته الثانية، إلى تأكيد دوره كفضاء طلائعي للتلاقي والتداول والحوار بين المستهلكين والمجتمع المدني والعلامات التجارية والفاعلين المؤسساتيين في المغرب.
وأفاد البلاغ أنه لتحقيق دوره كوسيط وبلوغ الأهداف المسطرة، يطل يوم المستهلك المغربي هذه السنة وفي جعبته العديد من المستجدات، وذلك بانعقاده في شكل 3 مكونات متزامنة، تتمثل في منتدى المستهلك المغربي، ومعرض الدار البيضاء للمستهلك، ثم حفل توزيع الجوائز.


وكشف المصدر ذاته أن المكون الأول، الذي أطلق عليه اسم “منتدى المستهلك المغربي”، يمثل مساحة للحوار بين مختلف الفاعلين والمتدخلين في مسألة الاستهلاك بالمغرب. حيث يرث منتدى المستهلك المغربي شكل حلقة النقاش التي ميزت الدورة الأولى من يوم المستهلك المغربي خلال دورة 2018 ، سيتم تنظيم ندوة للنقاش على مدار يوم كامل، وسيتم تعزيزها من خلال أربع ورشات موضوعاتية تسمح بالتواصل والحوار عن قرب مع جمهور معني من الدرجة الأولى (جمعيات حماية المستهلك، وسائل الإعلام ، المدونين والمؤثرين ، ..إلخ).


ويعتبر معرض الدار البيضاء للمستهلك، باعتباره الركيزة الثانية لـ يوم المستهلك المغربي 2019، هو الأول من نوعه في المغرب، إذ تماشياً مع الفلسفة الأولى لـ MCD، فهو فرصة إضافية للقاء والحوار بين المستهلكين والعلامات التجارية.
وأوضح البلاغ أنه لا ينبغي أن يُفهم اختيار اسم الدار البيضاء على أنه رغبة في تسجيل هذا الملتقى في ديناميكية إقليمية محددة فحسب. بل الهدف هو جعل هذا الحدث ذا بعد دولي، لذلك كان من الطبيعي جدًا ربط معرض المستهلك بعلامة ذات إشعاع عالمي من وزن ومكانة مدينة الدار البيضاء، وهو اختيار مستوحى مما هو متعارف عليه في جميع أنحاء العالم فيما يخص المعارض الموجهة نحو المستهلك.
وأضاف “بما أن الختام لزم أن يكون مسكا، كان من المنطقي تتويج هذا اليوم من الحوار المبني على الشفافية المتبادلة، بتنظيم حفل يختتم به هذا الجهد مع إبراز وتشجيع العلامات التجارية الأكثر تخصصًا والأكثر اقداما وبذلا للجهد من حيث التواصل وبسط المعلومات الموجهة للمستهلك”.
وأردف أن حفل توزيع جوائز Conso Awards Night ، هو أهم حدث في يوم المستهلك المغربي 2019 ، إذ هو في المقام الأول حفل تقدير وتشجيع للجهود التي تبذلها العلامات التجارية المغربية يوميا لخدمة وتحسين عملية الاستهلاك، سواء من الناحية الكمية أو النوعية.

 

شاهد أيضاً

الكونفدرالية المغربية للمقاولات الصغرى والمتوسطة تطالب بإلغاء قرار الاغلاق ليلا وايضا إلغاء شهادة التنقل الممنوحة من طرف السلطة

عرفت بلادنا كما باقي دول العالم منذ بداية السنة الماضية موجة اجتياح كورنا بسرعة غير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *