الرئيسية / فن العيش / صحة ولياقة / ‏‏الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم ‏‏أساسٌ لعيش‏‏ شهر رمضان المبارك‏‏ بشكلٍ سهل‏

‏‏الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم ‏‏أساسٌ لعيش‏‏ شهر رمضان المبارك‏‏ بشكلٍ سهل‏

‏‏يُمثّل شهر رمضان المبارك فرصة هامة للتواصل بين أفراد الأسرة والأصدقاء على حد سواء. وبينما يتسم الموسم بكثرة اللقاءات وولائم الإفطار وغيرها من الاحتفالات، يميل الناس للبقاء مستيقظين لساعات متأخرة من الليل، ما يؤدي إلى اضطراب أنماط النوم لديهم.‏
‏‎ ‎
‏‏و‏‏يُعتبر النوم أمراً أساسياً للحفاظ على الصحة والعافية، ‏‏حيث يؤدي عدم الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم إلى العديد من المخاطر‏‏. وفي الإمارات العربية المتحدة‏‏، ‏‏يصل معدل ساعات الصيام في شهر رمضان المبارك إلى حوالي 14 ساعة يومياً، ‏‏لذا ‏‏من الضروري أن يحافظ الناس على دورة نوم منتظمة وصحية؛ لأنها تؤثر بشكل ملموس في قدرة الفرد على أداء الأنشطة اليومية بكفاءة طيلة الشهر دون الإصابة بالإ‏‏رهاق أو المرض‏‏.‏


‏‎ ‎
‏‏وبحسب ‏‏دومينيك زانكوفيتش، خبير النوم ومؤسس شركة ’ويسبر‘‏‏، قد يسبب النوم المضطرب حالات‏‏ من النعاس خلال النهار، فضلاً عن الصداع والمشاكل السلوكية وانخفاض مستوى الوظائف الإدراكية.‏‏ كما أوضح أنّ الحرمان من النوم ‏‏يزيد من رغبة‏‏ ‏‏الأفراد‏‏ في تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والشحوم، والذي يُعتبر بدوره سلوكاً غير صحي.‏
‏‎ ‎
‏‏وأردف دومينيك: “سيصبح الصيام أسهل بكثير عند اتباع عادات نوم جيدة خلال شهر رمضان‏‏ الكريم‏‏، لأن لها أهمية‏‏ ‏‏ بالغة في المحافظة على التوازن الصحي المناسب والتحكم بالجوع والتعب خلال هذا الموسم. وبالإضافة إلى ذلك، ‏‏يعد‏‏ الحفاظ على أنماط‏‏ منتظمة من النوم في رمضان ‏‏واحداً‏‏ من الركائز الأساسية لإعادة التأقلم بعد انتهاء موسم الصيام”.‏
‏‎ ‎
‏‏وللحصول على ‏‏نوم جيد من حيث النوعية والكمية، يوصي دومينيك بالحفاظ على بيئة ‏‏هادئة ومظلمة‏‏ ‏‏عند ا‏‏لنوم لإبقاء مصادر ‏‏التشويش‏‏ في أدنى مستوياتها. وفي حين أكّد على الدور الكبير الذي تلعبه سدّادات الأذنين وأقنعة العيون في ‏‏الاستغراق‏‏ ‏‏ب‏‏النوم، اعتبر دومينيك المراتب الجيدة واحدةً من أكثر الجوانب أهميةً للحصول على قسطٍ كافٍ من النوم.‏


‏‎ ‎
‏‏وأضاف قائلاً: “تُعتبر المراتب أساس النوم الجيد لذا يجب اختيار المرتبة الصحيحة بعناية. ولضمان الحصول على قسطٍ جيد من النوم، لا بدّ أن توفر‏‏ المراتب‏‏ دعماً ملائماً للظهر والرقبة والمفاصل؛ وقدراً جيداً من التوافق، بالإضافة إلى ‏‏دعم‏‏ نقاط الضغط وتخفيف الألم”.‏
‏‎ ‎
‏‏وفي ضوء هذه العناصر جميعاً، أشار دومينيك إلى أنّ مراتب ’ويسبر‘ هي الحل الأمثل للحصول على قسط‏‏‏‏ جيد‏‏‏‏ من النوم خلال شهر رمضان المبارك. ‏
‏‎ ‎
‏‏وقد أحدثت شركة ’ويسبر‘ نقلة نوعية في قطاع المراتب في الإمارات العربية المتحدة من خلال نموذج أعمالها الإلكتروني لشراء وتوصيل الأسرّة، وتستخدم الشركة أنواعاً ديناميكية عالية الجودة من الأنسجة الإسفنجية القابلة للتكيّف والمعتمدة طبياً‏‏،‏‏ ‏‏كما ‏‏تصنع مراتبها من إسفنج ’كوانتوم‘ الذي يسمح للهواء بالمرور‏‏ ‏‏عبره‏‏،‏‏ على عكس إسفنج الذاكرة، ‏‏و‏‏يُحافظ على درجة حرارة معتدلة ليلاً‏‏؛‏‏ ويحمي من الباكتيريا وعث الغبار. وعلاوةً على ذلك، تستخدم الشركة في النسيج الأساسي لمراتبها تقنية ’الدرع الفضي‘، وهو عبارة عن سلك تأريض ابتكرته الشركة لمنع الموجات الكهرومغناطيسية من دخول المنطقة المخصصة للنوم‏‏، حيث أكدت ‏‏العديد من الدراسات‏‏ أن‏‏ الأجهزة الإلكترونية كأجهزة التلفاز والهواتف والحواسيب ‏‏تبعث ‏‏موجات كهرومغناطيسية ضارة تتداخل مع الموجات الدماغية للإنسان‏‏؛‏‏ وتمنعه من الحصول على قسطٍ عميق ومريح من النوم.‏
‏‎ ‎
‏‎ ‎
وفي خطوة‏‏ تنمّ عن ثقته الكبيرة بالحرفية والجودة العالية لمراتب ’ويسبر‘ ووسائدها، أعلن دومينيك أنّ الشركة تقدم عرضاً يشمل ‏‏اختبار‏‏ المنتجات لمدة 100 ليلة خالية من المخاطر، الأمر الذي يتيح‏‏ للعملاء التعرّف على مزايا المنتجات بشكل عملي ومباشر.

شاهد أيضاً

سبعة طرق للحصول على شعر قوي وجذاب بواسطة القهوة

يعتمد طول ونوعية شعر الشخص على صحة بصيلات الشعر. والقهوة من المواد التي تفيد نمو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *