أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / 100 سائق يشاركون في إقصائيات شمال إفريقيا لجائزة الدراجات النارية التي يحتضنها المغرب لأول مرة

100 سائق يشاركون في إقصائيات شمال إفريقيا لجائزة الدراجات النارية التي يحتضنها المغرب لأول مرة

تستعد المملكة المغربية، ولأول مرة، لاحتضان إقصائيات شمال إفريقيا المؤهلة للجائزة الدولية للدراجات النارية (ج-س تروفي)، بمشاركة أزيد من 100 سائق من دول المغرب والجزائر وتونس، وذلك يومي السبت والأحد 28 و29 شتنبر 2019 بنواحي مدينة بنسليمان قرب العاصمة الاقتصادية.

وتعد الجائزة من أبرز المسابقات الدولية الخاصة بالدراجات النارية فئة (ج-س ب م دبليو)، وسيتأهل لمنافساتها النهائية التي ستحتضنها دولة نيوزيلاندا شهر فبراير 2020 ثلاثة مشاركين، سيمثلون فريق شمال إفريقيا، إلى جانب 19 فريقا يمثلون باقي دول وقارات العالم، كفريق فرنسا، هولندا، أمريكا الجنوبية، الدول الاسكندينافية ثم فريق آسيا.
وخلال اليوم الأول، ستجرى إقصائيات شمال إفريقيا الخاصة بهذه المسابقة الدولية على مسافة تناهز 120 كلمترا في مسار فريد، يضم تضاريس وعرة وظروف طبيعية متنوعة بنواحي مدينة بنسليمان، لاكتشاف مهارات السائقين المشاركين البدنية والتقنية من جهة، وأيضا لإبراز قوة ومتانة الدراجات النارية من نوع (ج-س) من جهة ثانية.

فيما ستجرى المرحلة الثانية والأخيرة من هذه الإقصائيات داخل مسار منافسات مغلق، لاختيار وتتويج أفضل ثلاثة سائقين سيحظون بشرف تمثيل المنطقة بنهائيات (ج-س تروفي) بدولة نيوزلندا سنة 2020.
وتبرز هذه الإقصائيات، التي سيتم تنظيمها بشراكة بين نادي داداز بايك، والعلامة التجارية (ب م دبليو)، بالإضافة إلى شركة (سميا) الموزع الوحيد والحصري لهذه الدراجات النارية بالمغرب، المكانة التي أضحت تتمتع بها المملكة المغربية في مجال احتضان وتنظيم التظاهرات الرياضية الدولية، خصوصا في مجال الرياضات الميكانيكية وعالم السرعة والمحركات.
كما سيشرف على مختلف مراحل هذه المسابقة حكام دوليون، سيقومون بتتبع وتنقيط مهارات السائقين على طول مسار المنافسة، طيلة يومي السبت والأحد، وذلك في أجواء من المغامرة وحب الاكتشاف.
هذا وقد جرى تنظيم نسخة سنة 2018 من هذه التظاهرة الرياضية العالمية بدولة منغوليا بمشاركة 18 فريقا، من بينها فريقين نسويين، فيما احتضنت مملكة التايلاند نسخة سنة 2016، وأيضا كندا نسخة سنة 2014، فيما تعد تونس أول بلد عربي وإفريقي يحتضن هذه المسابقة الدولية وذلك سنة 2008.

شاهد أيضاً

أولمبياد طوكيو “ألعاب القوى”.. إقصاء المغربيين عبد العاطي الكص ونبيل أسامة في نصف نهاية سباق 800م

أقصي العداءان المغربيان عبد العاطي الكص ونبيل أسامة أمس الأحد، في نصف نهاية سباق 800م …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *