الرئيسية / اقتصاد / 400 امرأة إفريقية استثنائية ورجال أعمال يشاركون في القمة العالمية الثانية لمبادرة نساء من إفريقيا بمراكش

400 امرأة إفريقية استثنائية ورجال أعمال يشاركون في القمة العالمية الثانية لمبادرة نساء من إفريقيا بمراكش

تحت شعار “لننظر إلى إفريقيا بثقة، ولنثق في مواهبها”، تستعد مدينة مراكش، في الفترة ما بين 27 و 28 شتنبر 2018 ببلدي كونتري كلوب، لاحتضان فعاليات القمة العالمية الثانية لمبادرة نساء بإفريقيا، التي تأسست سنة 2016، والتي تعد منبرا دوليا للتنمية الاقتصادية ولمرافقة النساء الإفريقيات الرائدات، واللاتي يتوفرن على مؤهلات كبيرة.

ويشارك في فعاليات هذه التظاهرة الكبرى ذات الطابع الإفريقي والدولي حوالي 400 امرأة إفريقية استثنائية ورجال أعمال يهمهم تغيير وجه القارة الإفريقية، قادمين من 70 بلدا، فضلا عن حوالي خمسين محاضرا إفريقيا ودوليا مرموقا.

وفي هذا الإطار، أكدت أود دو ثوين، مؤسسة مبادرة نساء بإفريقيا أن الأخيرة تمكنت “في ظرف دورتين فقط، من فرض نفسها في الأجندة العالمية الخاصة بالقارة الإفريقية. وقالت، في ندوة صحافية نظمتها بداية الأسبوع الجاري بمدينة الدار البيضاء: “فخلال يومين، سنعطي الكلمة لخبراء ومستثمرين ونساء رائدات تدفعن ببلدانهن وبقارتهن نحو الأمام”، مضيفة أن “هذه القمة ستشكل فرصة للاحتفاء بالنساء المقاولات اللاتي يبتكرن إفريقيا اليوم والغد”.

واستطردت أود قائلة: إن “الاجتماع سيطرح للنقاش مسألة النموذج التربوي الأمثل للنساء وطرق تمويله، كما سنعطي الكلمة لبعض مدارس التميز بالقارة لتحكي لنا عن قصة نجاحها والذي يرجع الفضل فيه جزئيا لتوظيفها للنساء”.

من جهتها أشارت حفصة أبيولا، رئيسة مبادرة نساء بإفريقيا منذ خامس يونيو 2018، إلى أن النساء الإفريقيات هن محركات التغيير الذي لا محيد عنه، سواء تعلق الأمر بالحاضر أو المستقبل، وذلك في بلدانهن أو مناطقهن أو على الصعيد الإفريقي. وقالت: “لهذا الغرض، تعمل مبادرتنا وقمتنا العالمية على جعلها في صلب الاهتمام والحدث بهدف ضمان إحداثهن لتأثير من شأنه خدمة إفريقيا التي نحلم بها، تلك القارة المتجذرة في عصرها والمبدعة والمندمجة. كما نقوم بتحفيز الأفكار والطاقات ووسائل العمل، فضلا عن اكتشاف المواهب ودعمها”.

أما مارين ليبوز طوماس، رئيسة المؤسسة الخيرية لمبادرة نساء إفريقيا، فقد صرحت أنه “بمناسبة القمة العالمية الثانية، فإننا، بمعية المؤسسة، قريبون من ربح رهان توفير الظروف لأول مرة بإفريقيا لالتقاء 54 امرأة مقاولة ومبدعة منحدرة من 54 بلدا إفريقيا”. وكشفت أن مهمة المؤسسة تتجلى في أن تكون أول شبكة رقمية للنساء المقاولات بإفريقيا، وتنشيطها ومرافقة النساء الإفريقيات في تطوير وتنمية مقاولاتهن الصاعدة”.

للإشارة، سيتخلل قمة 2018 جلستان موضوعيتان عامتان، الأولى بعنوان: هل تعتبر الثقة شرطا أساسيا لتحقيق تنمية شاملة؟، والثانية حول ربح رهان التربية، إلى جانب استعراض خلاصات جلسة العصف الذهني المنظمة خلال القمة الإقليمية الأولى لغرب إفريقيا لمبادرة نساء بإفريقيا بتاريخ 12 أبريل 2018، و8 ماستر كلاس، و8 دورات تحت عنوان “نساء تصنعن إفريقيا”«They Make Africa ! » بهدف تسليط الضوء على النساء الإفريقيات الاستثنائيات الفاعلات من أجل التغيير، و12 دورة – لقاء (MeetWith)، عبارة عن لقاءات بين ممثلي الدول المشاركة ومختلف القطاعات بهدف تبادل وجهات النظر وبناء علاقات وفرص للاستثمار، فضلا عن 4 إفطارات موضوعاتية ينظمها نادي مقاولات مبادرة نساء بإفريقيا تحت شعار “ماهي آفاق إفريقيا في المستقبل؟”، وأمسيتين، سيتم الكشف خلال الأولى عن الفوج الجديد من برنامج 54 لمقاولة مبادرة نساء إفريقيا، والتي تحتفي بواحدة من النساء المقاولات والمبدعات في كل بلد إفريقي، وستشكل، أيضا، مناسبة لاستعراض أهم خلاصات الدراسة التي تم بإنجازها بمعية رونالد بيرجيه “النساء المقاولات بإفريقيا : خطوة نحو التمكين”. فيما سيتم خلال الليلة الثانية تسليم جائزة رجل إفريقيا للسنة، وتنظيم حفل عشاء خاص بالصناعات الثقافية بحضور فنانين أفارقة.

شاهد أيضاً

وفد صيني يزور أشغال تشييد مدينة محمد السادس طنجة تيك

قام وفد من الشركة الصينية “تشاينا كومنكيشن كونستركشن كومباني ليمتيد انترناشنل” (CCCC)، يوم الخميس، بزيارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *