أخبار عاجلة
الرئيسية / سفر وسياحة / يوم دراسي لبحث سبل “الترويج السياحي للمواقع الأثرية بالجهة” بطنجة

يوم دراسي لبحث سبل “الترويج السياحي للمواقع الأثرية بالجهة” بطنجة

ستحتضن مدينة طنجة يوم 31 أكتوبر الجاري يوما دراسيا حول “الترويج السياحي للمواقع الأثرية: مقاربات متقاطعة/ مسؤولية مشتركة” من تنظيم المديرية الجهوية للمحافظة على التراث بشراكة مع المعهد العالي الدولي للسياحة مندوبية السياحة وجمعية تراث الساحل المتوسطي المغربي.

وأفاد بلاغ توصل موقع “المستقبل” بنسخة منه، أن اليوم الدراسي الذي ستتوزع أشغاله على أربعة جلسات موضوعاتية في إحدى فنادق مدينة طنجة سيشارك فيه ثلة من الأساتذة الخبراء في المجال السياحي والثقافي إلى جانب محافظي أهم المواقع الاثرية بجهة طنجة- الحسبمة- تطوان- أصيلة وممثلي الجمعيات السياحية المهنية وجمعيات المجتمع المدني.

وأشار البلاغ أن جلسات اليوم الدراسي ستتطرق حسب البرنامج الذي تم توزيعه إلى موضوع المواقع الاثرية بالجهة بين الواقع والإكراهات وتأهيل المواقع الاثرية من منظور الجمعيات المهنية السياحية في الجلستين الصباحتين فيما ستستأنف أشغال اليوم الدراسي مساءا بالتطرق إلى تثمين وتنشبط والتعريف بالمواقع الأثرية ودور الساكنة المحلية وجمعيات المجتمع المدني في الترويج السياحي للمواقع الأثرية. وأضاف نفس البلاغ أنه حسب الورقة التقديمية لهذا اليوم الدراسي فجهة طنجة الحسيمة تطوان تحتل مكانة متميزة في الخريطة الثقافية للمغرب بما تحتضنه من مكونات تراثية مهمة هي نتاج تطور تاريخي طويل وتفاعل مستمر مع الموقع الجغرافي المتميز الذي تحتله هذه المنطقة على مشارف البحر الأبيض المتوسط ومضيق جبل طارق الذي يعتبر أقدم معبر بحري لتنقل الإنسان والبضائع والمعرفة.

وأضافت نفس الورقة أن المجال الحضري والقروي للجهة يزخر برصيد تراثي جد مهم بتمثل في أكثر من 30 موقعا أثريا و 7 مدن عتيقة وعدد كبير من المعالم العمرانية والمنشأت المعمارية العسكرية والمدنية ذات الحمولة الثقافية والقيمة الحضارية والسياحية الكبرى.

وأشارت الورقة حسب نفس البلاغ أنه بالرغم من الإستثمارات العمومية التي استفادت منها الجهة خلال السنين الاخيرة في مجال ترميم وإعادة الإعتبار لمواقعها الاثرية بهدف تأهيلها وتثمينها والإستفادة منها في مجال التنمية المستدامة إلا انه بالرغم من كل هذا الواقع يفيد بعدم تحقيق مساهمة التراث الثقافي في العموم والمواقع الاثرية بالخصوص في التنمية المنسودة وخلق مناصب شغل ترتبط بهذه الثروات.

شاهد أيضاً

إيرباص تتوقع الحاجة لـ 1100 طائرة جديدة لشركات الطيران الأفريقية بحلول سنة 2040

كشفت شركة إيرباص عن تقرير توقعات الأسواق العالمية الخاص بالقارة الأفريقية، وأشار التقرير إلى أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.